هل مكابح سيارات تيسلا آمنة؟ الصين تجيب بفيديو

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 30 سبتمبر 2020
هل مكابح سيارات تيسلا آمنة؟ الصين تجيب بفيديو
مقالات ذات صلة
بالفيديو: تسلا تقدم تقنية التوقف تلقائيًا في إشارات المرور
فيديو: كيف تخدع سيارة تسلا لتكسر حد السرعة القصوى؟
بالصور والفيديو.. نسخة روسية مزيفة من تسلا سايبرتراك

يبدو أن الشركة الرائدة في الصناعات التكنولوجية تسلا بصدد مواجهة تحدي جديد على صعيد خطوط إنتاج وتصميمات السيارات في مصانعها.

حيث انتشر على موقع التواصل الأجتماعي الصيني "ويبو" الذي يشبه موقع تويتر إلى حد كبير مقطع فيديو تظهر فيه إحدى طرازات تسلا خلال اختبارات عوامل الأمن والسلامة من بعض رواد عالم السيارات في الصين.

الاختبار كان يهدف الوقوف على مدى كفاءة المكابح الأوتوماتيكية للسيارة الشهيرة من تسلا "موديل 3"، التي تعتمد كليًا على محرك كهربائي صديق للبيئة.

وفشلت السيارة خلال الاختبار في الاستجابة واستخدام المكابح في الوقت المناسب قبل الاصطدام بالدمية، الأمر الذي يطرح تساؤلات عن كفاءة نظام الفرامل "الذكية".

وشهدت السيارة تسلا موديل 3 انتقادات كبيرة على موقع التواصل الاجتماعي الصيني ويبو، ولكن هناك تغريدات أخرى على ويبو دعمت السيارة الأمريكية.

وكانت أبرز التغريدات الداعمة لطراز موديل 3 من تسلا والتي جاءت بتحليل منطقي نسبيًا "من الواضح أن موديل 3 مجهز بأحدث وأكبر تقنيات السلامة. تخميني هو أن الكمبيوتر العملاق "دوجو 4 د" أدرك أن الراجل كان دمية وليس بشر، وبالتالي لا يرى أي سبب للقيام بمناورات".

الجدير بالذكر أن منذ أيام انتشر مقطع فيديو لسيارة تيسلا موديل 3 تمكنت فيه من تفادي حادث خطير بفضل تقنيات الأمان والسلامة الذاتية التي تمتلكها دون أي تدخل من قائدها.

وظهرت لقطات فيديو لسيارة تيسلا موديل 3 والتي تعتبر أحد أفضل السيارات الكهربائية في العالم وهي تنجح في تجنب الاصطدام بسيارة تنطلق بسرعة جنونية وفي لحظات بسيطة.

وكانت سيارة تيسلا تقف في إشارة مرور وعند بداية تحركها بشكل طبيعي فجأة انطلقت سيارة تكسر الإشارة من الجهة المقابلة وتتحرك بسرعة كبيرة في اتجاه سيارة موديل 3 التي توقفت تماماً لتتجنب الاصطدام العنيف.

وبسبب سرعة السيارة المتسببة في الحادث الجنونية قامت بفعل الاصطدام من دفع شاحنة صغيرة للانقلاب على الطريق.

وأثبتت مستشعرات سيارة تيسلا موديل 3 نجاحها الفائق خاصة وأن السيارة المسرعة المتسببة في الحادث ظهرت دون أي مقدمات وهو ما يجعل القرار البشري باللكبس على المكابح قرار متأخر ولذلك انطلق نظام الكبح الأوتوماتيكي للسيارة ونجح في تجنب الاصطدام العنيف.

ومن خلال الأجزاء المتطايرة في الفيديو يبدو أن السيارة المتسببة في الحادث وكذلك الشاحنة البيضاء تعرضا لأضرار كبيرة بالإضافة لانقلاب الشاحنة كذلك.