بالصور: أيقونة كهربائية جديدة من كومبو كارغو

  • تاريخ النشر: السبت، 23 يناير 2021 آخر تحديث: الثلاثاء، 11 مايو 2021
بالصور: أيقونة كهربائية جديدة من كومبو كارغو
مقالات ذات صلة
نسخة عائلية: مزيج الأناقة والاقتصادية من أوبل
بالصور: البداية الأولى لأشهر الطرازات في التاريخ
أسرار شعارات كبرى شركات السيارات في العالم

كشف العملاق الألماني لصناعة السيارات الفارهة أوبل عن نسخة جديدة من الطراز الذي يندرج تحت قائمة السيارات الاعتمادية كومبو كارغو، التي ستعتمد على محرك كهربائي نظيف صديق للبيئة، بعد توقعات من الخبراء أن تتأثر خطوط الإنتاج بعد بيع أجزاء كبيرة من مصنعها الرئيسي في مدينة روسلزهايم.

موعد انطلاق طراز أوبل كومبو كارغو

كشفت تقارير عالمية متخصصة في أخبار عالم السيارات أن طراز أوبل كومبو كارغو سيكون حاضرًا في الأسواق في فصل الخريف القادم من العام الجاري المنطلق 2021.

مواصفات المحرك الكهربائي لطراز أوبل كومبو كارغو

زود طراز أوبل كومبو كارغو بمحرك كهربائي نظيف صديق للبيئة بقوة تصل إلى 100 كيلو وات، أي حوالي 136 حصان كاملة.

وبفضل هذا المحرك، سيستطيع طراز أوبل كومبو كارغو الانطلاق من السكون وحتى 100 كيلو متر في الساعة خلال 11.2 ثانية، مع سرعة قصوى محددة تصل إلى 130 كيلو متر في الساعة.

بطارية طراز أوبل كومبو كارغو

زود طراز أوبل كومبو كارغو ببطارية جيدة من الليثيوم أيون بسعة تصل إلى 50 كيلو وات في الساعة، لتستطيع السيارة أوبل كومبو كارغو السير لمسافة تصل إلى 275 كيلو متر في الشحنة الواحدة الكاملة للبطارية وفقًا لمعايير WLTP الخاصة بالسيارات الكهربائية.

وأضافت أوبل تقنية جيدة على بطارية السيارة تمكنها من شحن حوالي 80% من قوتها خلال 30 دقيقة .

يأتي الإعلان عن نسخة كارغو الاعتمادية بعد أن كشفت كشفت تقارير صحفية متخصصة في أخبار عالم السيارات أن الشركة الألمانية العريقة لصناعة السيارات أوبل بصدد الإعلان عن نسخ إنتاجية جديدة من الطراز الاقتصادي العائلي "أوبل فيزور".

وتأتي هذه النسخة بعد 3 أعوام من طرح أوبل للطراز الناجح "كروس لاند إكس" الذي حقق مبيعات جيدة وصنع كواحدة من اجمل السيارات في وقتها.

يأتي طراز أوبل فيزور بهيكل يصل طوله إلى 4 متر و20 سنتيمتر، مع واجهة أمامية أنيقة زينت بمصابيح بتكنولوجيا الـ LED القوية، خطوط حركة جذابة على الهيكل، وسقف بانورامي للاستمتاع بمظهر طبيعي خلال للسماء في الليالي الصافية.

وبقمرة داخلية تمتاز برحابة كبيرة، تستطيع السيارة أوبل فيزور استيعاب 5 أشخاص بارتياحية على مقاعد بكسوة جلدية أنيقة، وشاشة مالتميديا مميزة تعتمد على تكنولوجيا التحكم باللمس وتستطيع الاتصال بكافة أنظمة الهواتف الذكية، أندرويد أوتو وأبل كار بلاي.

وسيصدر إلى الأسواق بالعديد من الخيارات على صعيد المحرك، الأبرز بينهم سيكون بشاحن توربيني قوي يدفع السيارة على الطرقات بقوة تصل إلى 130 حصان.

الإنتاج مستمر في أول بعد بيع أجزاء من مصنعها الرئيسي

توقع بعض خبراء ورواد السيارات أن تتأثر خطوط إنتاج سلبيًا بعد بيع أجزاء كبيرة من مصنعها الرئيسي في مدينة روسلزهايم، ولكن أوبل تسير بخطى ثابتة حتى الآن.

حيث أكد أكد المتحدث باسم شركة أوبل في تصريحات رسمية إن ساحة المجمع التي تمتلكها شركة أوبل كبيرة بشكل مبالغ به ولا يتناسب إذا ما تمت مقارنته مع مصانع سيارات أخرى خاصة وأن منذ ثلاث سنوات كانت مساحة هذا المصنع هي الأكبر في إمارة موناكو جميعها.

وكشفت أوبل أنها باعت أجزاء من مصنعها في مدينة روسلزهايم إلى شركة زيجولا التي تنشط في مجال الخدمات الهندسية بالإضافة لسلسلة إيكيا الشهيرة للأثاث.

وجاءت رغبة أوبل في بيع هذا الجزء من المصنع بعدما توقفت عن إنتاج علب التروس ولذلك قامت بإخلاء بعض المباني المطلة على نهر الماين وهو الأمر الذي حولها إلى أماكن فارغة وذات مساحة كبيرة في المصنع.

وكشفت تقارير صحفية متخصصة في أخبار السيارات أن أول أيضًا تخطط كذلك لبيع المبنى الإداري المركزي للبيع وهو ما قد يمنح شركة التأجير فرصة للاستثمار فيه بالاستئجار بعد البيع.

وتعمل أوبل على إعادة هيكلة شاملة منذ عام 2017 بعدما استحوذت عليها مجموعة بيجو سيتروين الفرنسية.

كما أنه من المنطقي أن تواصل أوبل إعادة الهيكلة مع إضافة بعض القرارات الأخرى المتعلقة بخفض التكاليف لمحاولة التماشي مع الظروف التي فرضتها تداعيات فيروس كورونا كوفيد-19.