فورمولا 1: ماذا حدث لسيارة فيراري في سباق البحرين؟

بوتاس ولوكلير يتسببان في أزمة بين سائقي فورمولا1

بالصور.. فيراري تطلق سيارتها الجديدة لسباقات الفورمولا 1

  • الأحد، 17 فبراير 2019 الأحد، 17 فبراير 2019
بالصور.. فيراري تطلق سيارتها الجديدة لسباقات الفورمولا 1

كشفت فيراري عن سيارتها الجديدة "أس أف 90" التي تأمل في أن تضع حدا لسيطرة مرسيدس وسائقها البريطاني لويس هاميلتون على بطولة العالم للفورمولا واحد منذ عام 2014 بداية حقبة المحركات الهجينة.

تم كشف النقاب عن السيارة الحمراء خلال حفل جذاب في مارانيلّو مقر فيراري من قبل سائقي الفريق بطل العالم أربع مرات الألماني سيباستيان فيتل (31 عاما) والشاب شارل لوكلير (21 عاما) من موناكو.

وقال فيتل: "أنا متحمس كثيرا. أرى السيارة مجمعة للمرة الأولى". وتابع مازحا "للاسف لا ارتدي الملابس المناسبة كي اقفز وأقودها. لا يسعني الانتظار".

وأردف "أتطلع لهذا الموسم، أعتقد ان الفريق على المسار الصحيح وآمل في أن نتابع التحسن".

ولم يحرز الفريق الجماهيري لقب بطولة العالم للسائقين منذ عام 2007 مع الفنلندي كيمي رايكونن، ولقب الصانعين منذ 2008.

وفي السنتين الاخيرتين ضيقت فيراري الخناق على مرسيدس فحل فيتل وصيفا لهاميلتون المتوج اخيرا بلقبه العالمي الخامس.

وقال الرئيس التنفيذي لفيراري لويس كاميليري "سيباستيان متعطش أكثر من أي وقت مضى، يعرف أن الفريق بأكمله يدعمه".

وتابع "هذا العام هام لنا، نحتفل بعيدنا التسعين إذ أبصر (فريق) سكوديريا فيراري النور في مودينا عام 1929".

وأردف "هذا حدث هام ومستمرون بالالهام والتوجيه من خلال رؤية مؤسسنا انزو فيراري".

ورأى كاميليري أن "الموسم الماضي كان الأفضل لنا في عشر سنوات، إلا أننا لم نحقق أهدافنا".

وتابع "ليس سهلا تقبل نكسة مماثلة، لكن اؤكد لكم تطلعنا والتزامنا القويّ وتصميمنا".

وقبل انضمامه إلى فيراري، هيمن فيتل على بطولة العالم عندما كان في فريق ريد بول بين 2010 و2013.

وتغيرت إدارة فيراري إذ حلّ ماتيا بينوتو بدلا من ماوريتسيو أريفابيني. وشرح بينوتو أن السيارة الجديدة "المبتكرة" بنيت على ميزات نموذج 2018 الناجح.

وقال "حققنا انجازا جيدة في 2018 وهذا تطوير لسيارة العام الماضي. حاولنا الدفع مرة أخرى لرفع السقف".

وتتميز السيارة الجديدة بتغيير جذري للجناح الأمامي لتلبية معايير التصميم الجديدة الهادفة الى تقليل الاضطرابات الناتجة عن تدفق الهواء والسماح للسيارات بالتسابق على مسافة قريبة.

وتنحدر الرفاريف الخلفية من المركز نحو الجهة السفلية باتجاه الجزء الخارجي من الجناح بهدف أن تكون أكثر انسيابية.

بدوره، قال لوكلير انه "متحمس كثيرا لبداية هذه المغامرة الجديدة". وتابع "هذا حلم طفولتي: كنت دوما اتطلع الى قيادة السيارة الحمراء. لذا هذا يوم مؤثر جدا بالنسبة اليّ".

كشفت فيراري عن سيارتها الجديدة "أس أف 90" التي تأمل في أن تضع حدا لسيطرة مرسيدس وسائقها البريطاني لويس هاميلتون على بطولة العالم للفورمولا واحد منذ عام 2014 بداية حقبة المحركات الهجينة.

تم كشف النقاب عن السيارة الحمراء خلال حفل جذاب في مارانيلّو مقر فيراري من قبل سائقي الفريق بطل العالم أربع مرات الألماني سيباستيان فيتل (31 عاما) والشاب شارل لوكلير (21 عاما) من موناكو.

وقال فيتل: "أنا متحمس كثيرا. أرى السيارة مجمعة للمرة الأولى". وتابع مازحا "للاسف لا ارتدي الملابس المناسبة كي اقفز وأقودها. لا يسعني الانتظار".

وأردف "أتطلع لهذا الموسم، أعتقد ان الفريق على المسار الصحيح وآمل في أن نتابع التحسن".

ولم يحرز الفريق الجماهيري لقب بطولة العالم للسائقين منذ عام 2007 مع الفنلندي كيمي رايكونن، ولقب الصانعين منذ 2008.

وفي السنتين الاخيرتين ضيقت فيراري الخناق على مرسيدس فحل فيتل وصيفا لهاميلتون المتوج اخيرا بلقبه العالمي الخامس.

وقال الرئيس التنفيذي لفيراري لويس كاميليري "سيباستيان متعطش أكثر من أي وقت مضى، يعرف أن الفريق بأكمله يدعمه".

وتابع "هذا العام هام لنا، نحتفل بعيدنا التسعين إذ أبصر (فريق) سكوديريا فيراري النور في مودينا عام 1929".

وأردف "هذا حدث هام ومستمرون بالالهام والتوجيه من خلال رؤية مؤسسنا انزو فيراري".

ورأى كاميليري أن "الموسم الماضي كان الأفضل لنا في عشر سنوات، إلا أننا لم نحقق أهدافنا".

وتابع "ليس سهلا تقبل نكسة مماثلة، لكن اؤكد لكم تطلعنا والتزامنا القويّ وتصميمنا".

وقبل انضمامه إلى فيراري، هيمن فيتل على بطولة العالم عندما كان في فريق ريد بول بين 2010 و2013.

وتغيرت إدارة فيراري إذ حلّ ماتيا بينوتو بدلا من ماوريتسيو أريفابيني. وشرح بينوتو أن السيارة الجديدة "المبتكرة" بنيت على ميزات نموذج 2018 الناجح.

وقال "حققنا انجازا جيدة في 2018 وهذا تطوير لسيارة العام الماضي. حاولنا الدفع مرة أخرى لرفع السقف".

وتتميز السيارة الجديدة بتغيير جذري للجناح الأمامي لتلبية معايير التصميم الجديدة الهادفة الى تقليل الاضطرابات الناتجة عن تدفق الهواء والسماح للسيارات بالتسابق على مسافة قريبة.

وتنحدر الرفاريف الخلفية من المركز نحو الجهة السفلية باتجاه الجزء الخارجي من الجناح بهدف أن تكون أكثر انسيابية.

بدوره، قال لوكلير انه "متحمس كثيرا لبداية هذه المغامرة الجديدة". وتابع "هذا حلم طفولتي: كنت دوما اتطلع الى قيادة السيارة الحمراء. لذا هذا يوم مؤثر جدا بالنسبة اليّ".