تعديل «بورش تايكان» من «JÄGER» بألواح هيكل كربونية أخف وعجلات فاخرة

الموالف الألماني JÄGER قدم حزمة ضبط جديدة لسيارة بورش تايكان

  • تاريخ النشر: منذ 6 أيام
تعديل «بورش تايكان» من «JÄGER» بألواح هيكل كربونية أخف وعجلات فاخرة
مقالات ذات صلة
«بورش تايكان» 2022 تقدم طراز «سبورت توريزمو استيت»
«بورش تايكان» تعمل بالديزل تحقق أعلى مبيعات بالنرويج
«رولز رويس كولينان» تحصل على هيكل كربوني مطبوع ثلاثي الأبعاد

قدم الموالف الألماني JÄGER، المملوك لشركة GnB Tech GmbH، حزمة ضبط جديدة لسيارة بورش تايكان والتي تتضمن الكثير من قطع ألياف الكربون، ومجموعة جديدة من العجلات مقاس 21 بوصة، ولمسات خارجية ذهبية للسيارة التي تعمل بالكهرباء.

تعتبر المركبات الكهربائية بشكل طبيعي أثقل من المركبات التي تعمل بالوقود بسبب الوزن الإضافي للبطارية، يبلغ وزن سيدان بورش الكهربائية 2140 - 2350 كيلو (4717 - 5081 رطل.

 إذا لم يكن هذا يبدو كثير بالنسبة لك، ففكر في أن شاحنة بيك آب رام 1500 تزن 4798 رط، إلا أن الموالف JÄGER على الرغم من أن السيارة كهربائية وتم إجراء كل تلك التعديلات عليها إلا أنها جاءت أخف وزنا.

ساعدت التعديلات على سيارة بورش تايكان على التخلص من 45 كجم (99 رطلا) من وزنها، بينما تظل سيارة بورش الكهربائية مخزنة بالكامل تحت الجلد، فإن حقيقة أنها أخف قليلا قد تفيد الأداء.

للوهلة الأولى، تسرق العجلات المعدنية المطروقة مقاس 21 بوصة ذات الطراز الهوائي والتي تم تطويرها داخليا العرض، وفي الوقت نفسه، تتطابق ملاقط المكابح الذهبية مع الفاصل الأمامي الواضح، وامتدادات العتبات الجانبية ومشتت الهواء الخلفي، مما يخلق تباينا مع الهيكل الأسود.

تكشف نظرة فاحصة أن معظم ألواح الهيكل تتميز بنسيج ألياف الكربون المرئي والذي وفقا للموالف هو كربون حقيقي وليس مجرد غلاف، تم تطبيق هذا العلاج على العديد من أجزاء السيارة بداية من المصد الأمامي، وعلى غطاء المحرك، والرفارف الأمامية، وأغطية المرايا، ومقابض الأبواب، والمصد الخلفي، والناشر الخلفي، بالإضافة إلى الجناح الخلفي النشط.

من زوايا معينة، يبدو الفرق بين قطع ألياف الكربون وألواح الهيكل العادية المطلية باللون الأسود (صندوق الأمتعة، والأبواب، والمصدات الخلفية، وما إلى ذلك) غريبا بعض الشيء، ويعتقد أنه سيكون مكلفا للغاية بالنسبة للموالف أن يقدم تحويل كربون كامل كما يفعل توب كار مع طراز بورش 911.

على أي حال، فإن أقوى إصدار من طراز تيربو S في تايكان ينتج ما يصل إلى 750 حصان (560 كيلو واط / 761 حصانا) وعزم دوران 774 رطل قدم (1050 نيوتن متر) من محركات كهربائية مزدوجة توفر 0-100 كم / ساعة (0 -62 ميلا في الساعة) في 2.6 ثانية مباشرة من المصنع.

لم يعلن الموالف JÄGER عن تكلفة التحويل الذي قام به على طرازبورش تايكان، لكنه بالتأكيد سيكون مبلغا كبير مكونا من خمسة أرقام نظرا لأن المادة خفيفة الوزن باهظة الثمن عند استخدامها إلى هذا الحد سيكلف الكثير من الأموال، بالإضافة إلى ضرورة الوضع في الاعتبار تكلفة بقية التعديلات من العجلات والإطارات المخصصة.