سيارة بابلو إسكوبار النادرة للبيع بمبلغ كبير!

  • تاريخ النشر: الجمعة، 12 مارس 2021
سيارة بابلو إسكوبار النادرة للبيع بمبلغ كبير!
مقالات ذات صلة
اليوتيوبر الروسي "المجنون" يحطم زجاج وكالة بورش بسيارة تايكان
صور جماهير ليفربول تهاجم سيارة كوتينهو لهذا السبب
صور سيارات تيم حسن التي قادها أو ظهر على متنها في مسلسلاته

هل سمعت يوماً عن بابلو إسكوبار؟ ذلك الرجل الذي يعتبر أحد أشهر تجار المخدرات في التاريخ والذي صدر عن حياته الشخصية عدة أعمال درامية على منصات شهيرة مثل نتفليكس وغيرها؟، نحن اليوم بصدد التحدث عن أحد سياراته النادرة المعروضة للبيع.

واشتهر الكولومبي بابلو إسكوبار بعشقه للسيارات النادرة، ويعرض للبيع خلال الفترة الأخيرة سيارة من أسطوله الخاص من طراز بورش RSR 911، ويعتبر هذا الطراز أحد أكثر سيارات العلامة الألمانية الكلاسيكية ندرة.

وعشق بابلو إسكوبار تجميع السيارات النادرة مثل بورش RSR 911 وبورش 356، ومرسيدس S600 بولمان، وغيرها من السيارات النادرة الأخرى.

إمكانيات بورش RSR 911

وتمتلك سيارة بورش RSR 911 التي كانت مملوكة لبابلو إسكوبار محرك 6 سلندر بسعة 3.0 لتر ويتصل بناقل يدوي من 5 سرعات، وتعمل بنظام الدفع الخلفي.

وبرغم السنوات التي مرت على عمر هذه السيارة ولكن بابلو إسكوبار لم يتحرك بها سوى لمسافة 400 كيلومتر فقط!

وكشفت شركة أتلانتيس موتور جروب التي استحوذت على السيارة وتعرضها للبيع بأنها حصلت على السيارة في حالة ممتازة كما أنها قامت بالعمل على تجديد بعض الأجزاء منها مع احتفاظها بحالة رائعة.

وتعرض أتلانتيس موتور جروب سيارة بابلو إسكوبار النادرة من طراز بورش RSR 911 بسعر 2.2 مليون دولار أمريكي وهو ما يعادل تقريبا 8.25 مليون ريال سعودي.

ولم تكشف شركة أتلانتيس موتور جروب عن كيفية حصولها على السيارة النادرة للشخصية الشهيرة بابلو إسكوبار ولكنها بالتأكيد ستحصل على أرباح كبيرة من بيعها بهذا الثمن المرتفع!

ويتساءل البعض هل يمكن أن يحصل أحد عشاق الأعمال التي جسدت شخصية بابلو إسكوبار في الدراما على هذه السيارة النادرة والثمينة؟ هذا ما ستكشف عنه الأيام المقبلة.

اكتشاف سيارة نادرة لعدي ابن الراحل صدام حسين

وبالحديث عن السيارات النادرة لشخصيات سابقة شهيرة، تمكن البريطاني سكوت صاحب إحدى القنوات الشهيرة على موقع يوتيوب والتي تهتم بالسيارات الخارقة والكلاسيكية من الوصول إلى إحدى السيارات النادرة والخاصة بالراحل عدي صدام حسين ابن الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين. 

بدأت القصة عندما قام سكوت بالبحث عن سيارة من نوع فيراري إف 40 وطلب عبر قناته المساعدة لإيجادها مع منح جائزة لمن يساعده في الوصول إليها. 
وطلب سكوت دليل من الشخص الذي سيساعده حتى يستطيع التقدم بعرض لشراء هذه السيارة والوصول إليها في أرض الواقع. 

ووجد البريطاني سيارة فيراري إف 40 معطلة ولكن كانت تملك بعض الأجزاء غير المتطابقة ولذلك قام بطرح مقطع فيديو ظهرت فيه صورة السيارة وهي في حالة يرثى لها ومغطاة بالرمال. 
وبعد عرض الصور لها تمكن المشتركون في القناة من معرفة موقعها في الشرق الأوسط وخاصة في مدينة أربيل قبل أن يتوصل بعد ذلك لمعلومة أن هذا الموديل كان مملوكا لعدي نجل الرئيس العراقي الراحل صدام حسين.  

وكشف كريس سميث والذي كان في مهمة للعثور على السيارة أنها كانت مغطاة بالرمال من كافة أجزائها حتى المحرك، كما أن السيارت كان بها عدة أجزاء مفقودة ويبدو أنها تعرض للسرقة. 

وأشار الباحث عن السيارة بأنها كانت في حالة سيئة جدا وتحتاج لتكلفة كبيرة ولوقت طويل من العمل من أجل أن تعود لحالتها مجددا. 
وتمكن متخصص بلجيكي يعمل في سيارات الفيراري من تنظيف المحرك وإعادة تركيب الأجزاء التي تعرضت للتآكل بسبب عدم الصيانة لفترة طويلة وتعرضها لدرجات الحرارة الشديدة. 

وتمكن الفريق من تحويل هذه السيارة من خردة إلى طراز نادر وثمين من فيراري إف 40 مع الاحتفاظ بالسيارة في أحد المواقع في أربيل. 
وحدد مالكها الحالي مبلغ يصل إلى 1.15 مليون دولار أي ما يوازي 4.31 مليون ريال سعودي مقابل التنازل عن هذه السيارة.