غرامة 5000 جنيه استرليني للسيارات التي ترش المياه على المارة

  • تاريخ النشر: الجمعة، 29 أكتوبر 2021
غرامة 5000 جنيه استرليني للسيارات التي ترش المياه على المارة
مقالات ذات صلة
1000 جنيه استرليني غرامة على أصحاب زجاج السيارات المتسخ
غرامة ألف جنيه استرليني لوقوف السيارات بطريقة خاطئة في انجلترا
كسر صغير في زجاج السيارة يؤدي إلى غرامة 2500 جنيه إسترليني

مع اقتراب الشتاء وهطول الأمطار أغلب الوقت في العديد من الدول العربية والأوروبية، تكثر برك المياه في الشوارع والتي يتسبب مرور السيارات السريع عليها بإغراق المارة، وما لا يدركه كثير من الأشخاص أن هذا الخطأ البسيط مخالفة قانونية ويُعرض للغرامة في العديد من الدول منها بريطانيا.

في بريطانيا وبموجب قانون المرور على الطرق لعام 1988، من غير القانوني القيادة دون اعتبار للأشخاص الآخرين، كما يحظر القانون القيادة في بركة ماء تؤدي إلى رش المارة.

فيتم فرض غرامات إذا تبين أن سلوك السائق هو عمل فيه نوع من الأنانية أو نفاد الصبر أو العدوانية، علاوة على الغرامات المالية، يخاطر السائقون بثلاث وتسع نقاط جزاء على رخصتهم.

تنص إرشادات مجلس رؤساء الشرطة الوطنية (NPCC) على أن مخالفات القيادة غير المبالية ذات المستوى الأدنى تحصل على غرامة ثابتة.

يمكن تغريم السائقين بما يصل إلى 5000 جنيه إسترليني، لكن معظمهم يُحكم عليهم بغرامة قدرها 100 جنيه إسترليني بسبب المخالفة، فوفقًا للقانون البريطاني هي جريمة خطيرة وستعمل الشرطة على معاقبة المخالفين.

في عام 2020، أطلقت شرطة كامبريدجشير نداءً للعثور على السائق الذي غرق أم بعد اصطدامه ببركة مياه، حيث كانت أم تسير مع طفليها، أحدهما في عربة أطفال، عندما مرت سيارة عبر البركة التي يبلغ طولها 20 قدمًا ورشت الثلاثة.

بسبب سوء الأحوال الجوية، تراكمت بركة كبيرة جدًا بسبب انسداد الصرف بالقرب من التقاطع الذي كان في منتصف الطريق عبر الطريق، لم تكن السماء تمطر وكان من السهل رؤية البركة، التي يبلغ طولها حوالي 20 قدمًا، سائقي السيارات.

وتقول الشرطة أنه يمكن الإبلاغ عن تلك المخالفات في حال وقوعها لكن مع التأكد من تقديم الشاكي على أكبر قدر ممكن من التفاصيل، مثل رقم لوحة السيارة والدليل المادي الذي تم رشه.

ويرجع السبب في تحويل هذا الأمر إلى مخالفة إلى عدم أّذية المارة على الطرق خاصة في الطقس البارد في الشتاء، أيضً أن الرش مشكلة خطيرة تتعلق بسلامة السائقين.

تبدأ المشكلة أنه ليس لدى السائقين أي وسيلة لمعرفة عمق الطريق تحت البركة، مما يتسبب في ظروف قيادة غير متوقعة.

ثانيًا، يمكن أن يتسبب الماء نفسه في انحراف السيارة عن مسارها المائي، حيث تفشل إطارات السيارة في السيطرة على الطريق وتفقد السائق السيطرة.

إذا لم يكن ذلك كافيًا لجعل السائقين ينتبهون لسلامتهم، فهو أيضًا تصرف سيء وفج بشكل لا يصدق ويمكن معاقبة السائقين، بغرامة ضخمة قدرها 5000 جنيه إسترليني.

يمكن أن يؤدي غضب الغرق من البرك إلى غرامات كبيرة، لتجنب هذه التكلفة ولضمان سلامتهم، يتم نصح سائقي السيارات بالبحث عن البرك الكبيرة أثناء القيادة، وإيلاء اهتمام خاص عندما يكون هناك مشاة في الجوار.