فيديو صادم لمسؤول شركة كويتية كان سيصدم عمال مطالبين بأجورهم

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 16 نوفمبر 2021
فيديو صادم لمسئول شركة كويتية كان سيصدم عمال مطالبين بأجورهم
مقالات ذات صلة
إضراب عمال شركة هيونداي
شركات تأمين تماطل في سداد مطالبات «شطب السيارات»
فيديو: مقلب شركة نيسان بالمارة وعمال ورشة الصيانة

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو صادم لمسؤول في شركة كويتية خاصة بأعمال التنظيف وهو يقود سيارته ومنطلق بسرعة على الرغم من وجود السيارة وسط تجمع لعددٍ كبير من عمال الشركة، ونتيجة تلك السرعة كاد أن يدهسهم بالسيارة أثناء محاولته الفرار من العمال الغاضبين والمتجمعين حوله بسبب تأخر حقوقهم.

ويظهر في الفيديو أن العمال الأجانب والعاملين في شركة تنظيف كويتية قد اجتمعوا حول سيارة المسؤول عن الشركة أثناء مغادرته للعمل، ويرجع سبب تجمع العدد الكبير من العمال حول المسؤول إلى تأخير رواتبهم لشهور طويلة دون معرفة موعد استلام تلك الرواتب، حيث قام العمال بالتجمع وحصار سيارة مسؤول الشركة الكويتي لمنعه من الخروج في محاولة يائسة لمطالبته بدفع مستحقاتهم المالية المتأخرة، إلا أن المسؤول عن الشركة الكويتية قام بالفرار وهو داخل سيارته الضخمة مسرعًا دون الانتباه إلى أنه كان على وشك دهس العمال من حوله من أجل الفرار فقط هربًا من غضبهم.

الفيديو حقق انتشار واسع على منصات التواصل الاجتماعي، والذي تسبب في حالة من الغضب الكبير والجدل الواسع بسبب رد فعل المسؤول عن الشركة على غضب العمال والتصرف معهم دون إنسانية مع تعريض حياتهم للخطر باحتمالية دهسهم بسيارة المسؤول عن الشركة أثناء محاولته الفرار منهم دون الاستماع لمطالبهم ومنحهم حقوقهم من الرواتب المتأخرة عليهم والمستمرة لشهور طويلة.

الفيديو على الرغم من انتشاره الواسع على منصات التواصل الاجتماعي خاصة على تويتر، إلا إنه حتى الآن لم يكن هناك أي تعليق رسمي سواء من الشركة، أو من السلطات والمختصين في الكويت، مع عدم ظهور أي تعليق حول ترك العمال الأجانب لشهور دون دفع أجورهم وفي نفس الوقت تعريض حياتهم للخطر بالدهس أثناء المطالبة بحقوقهم المالية.

تعليقات أخرى انتشرت حول تلك الحادثة بخصوص حقوق العمال الأجانب الغاضبين والمطالبين بحقوقهم، حيث تشير تلك التعليقات وتزعم إلى أن تأخير الرواتب لشهور عن العمال الأجانب ليس الظلم الوحيد الواقع عليهم والذي يتعرضون له، فتلك الشركة الكويتية الشهيرة بأعمال التنظيف لم تجدد حتى الآن الإقامات الخاصة بهم وهو أمر يعرضهم للترحيل وللعديد من المشاكل الأخرى مع السلطات الكويتية.

 بالإضافة إلى القيام بالعديد من الممارسات غير الإنسانية الأخرى من خلال منع العمال من السفر وعدم إعطائهم الإجازات الخاصة بهم وعدم السماح لهم بالسفر من أجل رؤية عائلاتهم وذويهم وغيرها من الممارسات التي تقع عليهم والتي كان آخرها هو الدهس بالسيارة أثناء الفرار.