كيا توافق على صفقة أجور جديدة

  • تاريخ النشر: السبت، 26 ديسمبر 2020
كيا توافق على صفقة أجور جديدة
مقالات ذات صلة
داخلية كيا K8 تنكشف رسمياً
كيا كرنفال 2022 تنطلق بأحدث تصميمات العلامة
أسهم كيا ترتفع في البورصة بعد ربطها بشركة آبل مجدداً

وافق اتحاد كيا موتورز النقابي على اتفاق مبدئي بخصوص أجور العمال للعام الجاري، في ظل استمرار جائحة فيروس كورونا، وذلك حسبما ذكرت الشركة في تصريحاتها يوم الثلاثاء الماضي.

وقالت الشركة في بيان صحفي إن اتحاد كيا البالغ قوامه 30 ألف شخص قد وافق مبدئيا على مقترحات الشركة التي تتضمن منح راتب شهر ونصف مكافأة على أساس الجدارة، و 1.2 مليون وون، وهو ما يعادل (1,080 دولار) كبدل عن كوفيد-19 و1.5 مليون على هيئة شهادات هدايا لكل الأشخاص، بدلاً من تجميد الرواتب لهذا العام.

هذا وقد وافقت الشركة أيضا على تغيير نظام نوبات العمل وإضافة 25 دقيقة إضافية بعد الدوام الذي تبلغ مدته 8 ساعات لكل عامل.

المرة الأولى في تاريخ شركة كيا

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يوافق فيها عمال شركة كيا مبدئياً على تجميد أجورهم في خلال 11 عام منذ 2009 حيث أثرت الأزمة المالية العالمية وقتها على مبيعات السيارات.

وقد تم التوصل إلى تلك الصفقة المبدئية بعد أن قام عمال الشركة بإضراب جزئي في جميع المصانع المحلية للشركة لمدة وصلت لـ 14 يوم عمل خلال الشهر السابق، مما ترتب عليه خسائر إنتاجية بلغت 47 ألف سيارة.

وكان الاتحاد قد طالب الشركة برفع الراتب الأساسي بحوالي 120 ألف وون لكل شخص وتقديم 30% من أرباحها التشغيلية السنوية كأجر مستند إلى الأداء وتمديد سن التقاعد من 60 إلى 65، ما لم ينجم عنه التوصل إلى صفقة محتملة.

وقد تراجعت مبيعات كيا من السيارات بنسبة 6.1% إلى 2.39 مليون سيارة في الفترة من يناير إلى نوفمبر من 2.55 مليون وحدة قبل عام بسبب ضعف الطلب في ظل جائحة كورونا.

غرامة قاسية على هيونداي وكيا في أمريكا

كشفت التقارير الصادرة من الولايات المتحدة الأمريكية أن هيونداي وكيا اتفقا على دفع غرامة ضخمة تبلغ قيمتها 210 مليون دولار أمريكي وذلك في تسوية بسبب عدم وفائهما بالوعد الذي قطعاه للحكومة الأمريكية.

ولم تتمكن هيونداي وكيا أن يستدعيا 1.6 مليون سيارة في الوقت المناسب لمعالجة بعض مشكلات التصنيع والتي تتعلق بالعديد من الأجزاء وأهمها تآكل بعض القطع في المحركات وهو ما يؤدي إلى تعطل السيارات.

وذكرت التقارير أن هيونداي وافقت على دفع عقوبة بقيمة إجمالية تصل إلى 140 مليون دولار بما في ذلك دفعة مُقدمة تبلغ 54 مليون دولار.

وبخلاف المبالغ السابقة فإن هيونداي ملزمة بدفع 40 مليون دولار على تدابير أداء السلامة و46 مليون دولار كغرامة مؤجلة إذا لم تلتزم بالمتطلبات.

وعلى الجانب الآخر، تصل عقوبات كيا إلى 70 مليون دولار تنقسم كما هو تالي: دفعة مقدمة قدرها 27 مليون دولار، ومتطلبات إنفاق بقيمة 16 مليون دولار على تدابير مُحددة للسلامة، بالإضافة لغرامة محتملة قدرها 27 مليون دولار.

الجدير بالذكر أنه قد كشف المدير التنفيذي لشركة كيا الكورية الجنوبية هوسونغ سونغ عن إعادة إطلاق علامة كيا بشعار جديد في عام 2021 بشعار جديد وتوجه أكثر ديناميكية.

ولا يتميز توجه كيا الجديد بديناميكية أكبر فقط ولكنه يتمتع كذلك بأناقة أكبر وابتكار أكثر.

وترغب كيا بداية من عام 2021 في التركيز على السيارات الكهربائية ويمتد ذلك خلال السنوات المقبلة وهو ما أعلنته بشكل صريح مؤخراً.

كما تستهدف كيا أن تطرح أكثر من 11 موديل كهربائي قبل 2025 بهيكل ميكانيكي كهربائي جديد بالاشتراك مع شركة هيونداي موتورز الكورية الجنوبية.

وتتوقع كيا أن تصل مبيعات سياراتها الكهربائية إلى 20% من مجمل مبيعات سياراتها في الأسواق العالمية المختلفة بحلول عام 2025.