مفتولة العضلات: تصاميم مستقبلية لأيقونة جنرال موتورز

  • تاريخ النشر: الأحد، 27 سبتمبر 2020
مفتولة العضلات: تصاميم مستقبلية لأيقونة جنرال موتورز
مقالات ذات صلة
وصلت للشرق الأوسط: النسخة الجديدة من طراز إكس تيرا
إذا طار الفيل هذه السيارة ستطير
دراسة: استدعاء السيارات يفتقد الشفافية!

كشفت بعض التقارير الصحفية المتخصصة في أخبار عالم السيارات عن بعض التصاميم النموذجية المستقبلية الجديدة لبعض طرازات المجموعة الأمريكية العريقة لصناعة السيارات جنرال موتورز.

وكشفت التصاميم التخيلية المستقبلية عن رسومات وطرازات ستتحول إلى خارقة مفتولة العضلات أكثر من ذي قبل، لنستعرضها سويًا خلال السطور القليلة التالية.

طراز جمس سييرا 3500 دينالي

جاء تصميم جمس سييرا 3500 دينالي بتصميم خارق بواجهة أمامية شرسة، ظهر فيها جليًا الاعتماد على مصابيح قوية بتكنولوجيا الـ LED الحديثة.

الكاديلاك الكهربائية من جنرال موتورز

تصميم تخيلي آخر ولكن هذه المرة للكاديلاك الكهربائية صديقة البيئة، وظهر جليًا الاعتماد على الطاقة الكهربائية بالكامل من خلال الواجهة الأمامية التي لم تحتوي على شبكة تهوية وتبريد أمامية، لذا هي ليست في حاجه لتبريد المحرك.

الجدير بالذكر أن المجموعة الأمريكية لصناعة السيارات تشهد العديد من التطورات على الصعيد التقني، وتسعى بقوة لتصدر قائمة الأحدث والأفضل في هذا الجمال.

حيث كشفت مجموعة جنرال موتورز العملاقة لصناعة السيارات عن رغبتها في إنتاج سيارة طائرة خلال السنوات المقبلة.

وأعلنت ماري بارا المديرة التنفيذية لجنرال موتورز عن اهتمام الشركة باقتحام مجال السيارات المدنية الطائرة.

وتشير التوقعات إلى أن تركيز جنرال موتورز سينصب على سيارات الأجرة العمودية الطائرة، فيما ستظل سيارات الركاب الطائرة بعيدة عن مقدمة الأولويات.

ويعتبر اعتماد جنرال موتورز في مشروعها لتصنيع سيارة أجرة طائرة على المحركات الكهربائية شبه مؤكد خاصة وأن الشركة تعمل على تطوير بطاريات كهربائية جديدة.

وتضمن البطاريات الكهربائية لجنرال موتورز مدى كهربائي كبير وهو ما سيجعلها عملية في حالة استخدامها في سيارات الأجرة الطائرة.

وينتظر أن تستخدم جنرال موتورز بطاريتها الكهربائية الجديدة كبيرة المدى في موديلات جمس همر وكاديلاك الكهربائية.

وتبحث جنرال موتورز خلال الفترة المقبلة عن التعاون بشكل أكبر مع الشركات العالمية الرائدة لمشاركة تكاليف البحث والتطوير والذي سيساهم بدوره في تطوير المشروع وتسريع من وتيرة العمل فيه لظهوره على أرض الواقع في المستقبل القريب.  

ويأتي ذلك بعدما أعلنت مجموعة جنرال موتورز الأمريكية وشركة هوندا اليابانية عن توقيع مذكرة تفاهم بينهما لتأسيس تحالف جديد بينهما يركز على أسواق أمريكا الشمالية.