SeaPod أول كبسولة عائمة صديق للبيئة في العالم

يوفر مساحة أقل ومزيد من وسائل الراحة الفاخرة مع مناظر لا مثيل لها

  • تاريخ النشر: منذ يوم
SeaPod أول كبسولة عائمة صديق للبيئة في العالم
مقالات ذات صلة
عدد السيارات صديقة البيئة حول العالم
باناميرا... خضراء و صديقة للبيئة
في يوم البيئة العالمية: السيارات صديقة الكوكب

SeaPod  هو اسم منزل المستقبل وهو في الواقع أحد النماذج الثلاثة التي اقترحتها شركة Ocean Builders التي تتخذ من بنما مقراً لها، والطرازان الآخران هما GreenPod، والذي سيتم وضعه على الأرض، و EcoPod، والذي سيكون الأكثر استدامة في المجموعة.

يُعتبر SeaPod أول منزل عائم صديق للبيئة في العالم، مع وظائف متعددة نظراً لموقعه بالقرب من الساحل، إنه، إذا صح التعبير، المنزل العائم من الجيل التالي.

إن فكرة بناء المنازل على الماء ليست جديدة في الواقع هناك ما لا يقل عن اثني عشر شركة ناشئة تقترح هذا النوع من المساكن كوسيلة لمعالجة مشكلة ارتفاع منسوب مياه البحر والمخاطر التي تشكلها على الساحل، ما يجلبه SeaPod جديداً إلى الطاولة هو الوعد بمنزل ذكي فاخر وبأسعار معقولة أيضاً.

تصميم SeaPod

تم تصميم SeaPod بواسطة كوين أولثيس وفريقه في ووتر ستوديو، وسيتم بناء SeaPod وإدارته في انسجام مع البيئة المحيطة، باستخدام أكثر من 1688 قدم مكعب من الأنابيب الفولاذية المملوءة بالهواء لتطفو 7.5 قدم (2.2 متر) فوق الأمواج.

مع تحول القسم بأكمله تحت الماء، في الوقت المناسب، إلى نظام بيئي للحياة البحرية، سيكون لكل SeaPod صارية وأساس من الصلب والخرسانة، مع طبقة من الجل ورغوة خارجية.

ستوفر الوحدة الواحدة 833 قدماً مربعاً (73 متراً مربعاً) من مساحة المعيشة موزعة على ثلاثة مستويات ونصف، مع تخصيص كل مستوى لغرض مختلف.

سيحتوي SeaPod على نوافذ بانورامية ذات مناظر بزاوية 360 درجة، سيكون للنوافذ لون خاص من الأشعة فوق البنفسجية للمساعدة في تقليل الحرارة ولأسباب تتعلق بالخصوصية.

لأنه سيتم إعداد الكبسولات الأولى بالقرب من الشاطئ لتوصيلها بشبكة الكهرباء تقول الشركة إنها تبحث أيضاً في الطاقة الشمسية.

تصميم SeaPod الداخلي

التصميم الداخلي بسيط، بداية من غرفة معيشة يمكن تخصيصها لأي شيء قد يريده المالك المستقبلي، سواء كانت صالة رياضية أو صالة أو مكتب؛ مطبخ مع بار الإفطار، غرفة نوم ذات إطلالات رائعة.

وحمام سبا والذي يشمل أيضاً جداراً للتسلق يتضاعف للوصول إلى السطح، فالحمام ليس مجرد مكان للاستخدام اليومي بل منتجع صحي مناسب، مع جاكوزي يتسع لأربعة أشخاص مع نفاثات تدليك تحت الماء، ومصابيح مزاجية تحت الماء ومكبرات صوت للاستحمام، ولكنه يدمج جدار التسلق الذي يأخذك إلى السطح.

هناك أيضاً شرفة وإمكانية إضافة فناء مائي، وهو هيكل عائم منفصل ضروري لحفلات الشواء والتجمعات غير الرسمية، والذي يوسع المساحة المتاحة بنسبة 20%.

تظهر العروض الرسمية تصميمات داخلية بيضاء بالكامل مع جدران متدفقة، لتقليد تدفق المياه، يمكن للكابينة أن تستوعب شخصين على أساس دائم وضيفين، يتم إخفاء كل شيء من الأسلاك إلى مفاتيح الإضاءة ومنافذ الطاقة وحتى الأضواء عن الأنظار.

الطاقة المستخدمة في SeaPods

الهدف هو جعل SeaPods مكتفية ذاتياً في مرحلة ما، ولكن في المرحلة الأولية، من المحتمل أن تعتمد على الطاقة من الشبكة، سيكون لديهم خزانات مياه سوداء يجب إفراغها بانتظام، لكن الهدف هو دمج محرقة النفايات الصلبة ومبولة بدون ماء في وقت لاحق.

سيتم استخدام تحلية المياه لمياه الشرب، وسيتم نقل الإمدادات من وإلى الأرض بواسطة طائرات بدون طيار أو سفن إمداد أكبر.

ستكون SeaPods منازل ذكية أيضاً لتقليل الاستهلاك وتقديم تخصيص لا مثيل له، سيتمكن كل مالك من التحكم في الوظائف عبر حلقة ذكية، من الإضاءة إلى واي فاي، إلى الترقيات اللاحقة التي قد تصبح متاحة.

سيتم تلقي الطلبات المسبقة في سبتمبر، حيث تتراوح الأسعار بين 295000 دولار و 1.5 مليون دولار للوحدة الواحدة، تتمثل الخطة في تسليم أول 100 وحدة SeaPods مخصصة بحلول أواخر عام 2023، و 1000 وحدة أخرى في العام التالي، كل هذه ستكون موجودة في لينتون باي مارينا، في بنما، لكن الشركة تتطلع إلى التوسع في مناطق أخرى أيضاً.