الأسباب الحقيقية لرغبة ستيلانتس في إنقاذ كرايسلر

  • تاريخ النشر: السبت، 27 مارس 2021
الأسباب الحقيقية لرغبة ستيلانتس في إنقاذ كرايسلر
مقالات ذات صلة
كرايسلر 2021: الفرصة الأخيرة لطراز 300 الأيقوني
صور كرايسلر غيا نادرة جداً للبيع بأكثر من نصف مليون دولار! تعرف عليها
لن تصدق المبلغ الذي تخسره فيات عند بيع كل نسخة من 500e

كان عشاق طراز كرايسلر يشعرون بالقلق من الشائعات التي تتحدث عن إلغائها بعد إتمام الإندماج بين بيجو ستروين وفيات كرايسلر لتكوين مجموعة ستيلانتس العملاقة.

وتوقع البعض أن ستيلانتس ستتخذ قرارها بإلغاء علامة كرايسلر من أجل توفير النفقات بعد الإندماج خاصة وأن المجموعة عملاقة وتمتلك عدد كبير من العلامات التجارية وستستعى لاستغلال إمكانياتها بالشكل الأمثل.

كما أن شركات السيارات لا تعيش أفضل أحوالها بسبب تداعيات فيروس كورونا التي ضربت صناعة السيارات بشكل مؤلم في عام 2020.

ولكن بمجرد إتمام إندماج وتكوين مجموعة ستيلانتس، أعلنت المجموعة عن الاستمرار في تقديم طرازات كرايسلر والإبقاء عليها ومد يد المساعدة لإحيائها مرة أخرى.

وتقتصر طرازات كرايسلر حالياً على 3 طرازات فقط وهم 300 من فئة السيدان، باسيفيكا ميني فان وفوييجر ميني فان.

وترغب ستيلانتس في الاستفادة من تفرد باسيفيكا التي ليس لها شبيه في بقية مجال ستيلانتس برغم العلامات العديدة التي تمتلكها.

وينتظر بأن تقدم كرايسلر طرازين جديدين بدعم من ستيلانتس، ويتوقع بأن تكون إحداهما من طراز الكروس أوفر متوسطة الحجم مع تصميم داخلي متميز قد يكون شبيهاً لطراز لينكون أفياتور.

فيما سيكون الطراز الثاني كما هو متوقع سيارة كهربائية كلياً مستلهمة من أودي إي جي ترون.

الجدير بالذكر أن مبيعات كرايسلر ربما عززت موقفها أمام ستيلانتس قبل اتخاذ القرار المهم.

واستطاعت كرايسلر بأن تبيع 110.464 سيارة في عام 2020 وذلك بانخفاض حوالي 13% مقارنة بعام 2019، وهو ليس انخفاض كبير خاصة بسبب الظروف التي تواجه شركات السيارات بشكل عام.

ستيلانتس تقرر إنقاذ علامة كرايسلر

يبدو أن علامة كرايسلر ستحصل على فرصة جديدة بعكس الكثير من التقارير التي صدرت قبل استكمال اندماج فيات كرايسلر مع بيجو ستروين لتكوين مجموعة ستيلانتس.

وتعتبر ستيلانتس هي رابع أكبر كيان في صناعة السيارات في العالم ولكن قبيل الإندماج ظهرت الكثير من التقارير التي تتحدث عن إمكانية إلغاء علامة كرايسلر بشكل كامل وذلك بسبب ضعف مبيعاتها وقلة الاهتمام بها بطرازاتها في الأسواق العالمية.

وكانت التقارير تتحدث أن إلغاء علامة كرايسلر سيوفر من نفقات مجموعة ستيلانتس وهو ما يعتبر أمراً مهماً لمستقبل المجموعة الجديدة.

ولكن تطمح وكالات كرايسلر بأن يساهم الاندماج وتكوين ستيلانتس في إحياء العلامة مجدداً.

ومن المعروف بأن علامة كرايسلر تقتصر الآن على إنتاج 3 طرازات فقط وهم 300 سيدان، باسيفيكا، فوياجر ميني فان.

وأكد مدير وكالات ستيلانتس أن هناك تمسك بعلامة كرايسلر عكس الشائعات التي تتحدث عن إمكانية التخلي عنها.

وكشفت ستيلانتس أنها ستحاول تزويد كرايسلر بالكثير من تقنيات ومحركات بيجو ستروين دون بناء الطرازات بشكل كلي مجدداً وهو ما سيطورها ولن يمثل زيادة كبيرة في التكاليف والنفقات.

وذكرت التقارير بأن كرايسلر قد تدشن سيارة كروس أوفر جديدة تنافس من خلالها طراز C-HR من شركة تويوتا اليابانية، وكذلك هيونداي كونا، وذلك من خلال التعاون مع مهندسين وخبراء بيجو ستروين.

يذكر أن مبيعات كرايسلر في الولايات المتحدة الأمريكية خلال عام 2020 بلغت 110 ألف و464 سيارة فقط، مقابل بيع 126 ألفاً و971  سيارة في عام 2019.

كرايسلر 2021: الفرصة الأخيرة لطراز 300 الأيقوني

تعتبر كرايسلر 2021 بمثابة جملة لم يكن يتوقع الكثيرين أن يتم تداولها بعد اندماج مجموعة ستيلانتس العملاقة والمكونة من اندماج فيات كرايسلر وبيجو ستروين لتصبح رابع أكبر كيان مصنع للسيارات في العالم. 
وبرغم الحديث عن إمكانيات إلغاء علامة كرايسلر بعد الاندماج، قررت مجموعة ستيلانتس أن تمنح قبلة الحياة لعلامة كرايسلر في 2021. 
ويعتبر "كرايسلر 2021" بمثابة صفحة جديدة ومفصلية في تاريخ هذه العلامة العريقة التي طالما قدمت الكثير من الطرازات الفارهة لعشاق السيارات. 
ويأتي قرار دعم مجموعة ستيلانتس التي تكونت حديثاً لاستمرار كرايسلر في 2021 إيماناً منها بقدرة هذه العلامة على التحسن والتطور. 

كرايسلر 300 تنافس في 2021

وتستعد كرايسلر لإنتاج طراز 300 لعام 2021 وذلك بعد مرور 10 سنوات على الجيل الحالي من السيارة.
وقامت كرايسلر بتطوير منصة السيارة في عام 2005 ولكن مع تزايد عمرها وعدم القيام بخطوة الجيل الجديد لهذا الطراز فالشكوك تحوم حول مصيره.
وتشير التقارير إلى أنه يمكن إيقاف إنتاج طراز كرايسلر 300 قريباً دون تحديد موعد مؤكد لذلك.

مبيعات كرايسلر 300 قبل 2021

وتحوم هذه الشكوك بكرايسلر 300 بعد التراجع في مبيعات السيارة خلال عام 2019 بنسبة 37% بعدما تم بيع 29.213 نسخة منها فقط.
كما أن فترة بقاء السيارة عن الوكلاء قبل بيعها أصبحت أطول وهو ما يجعل نصف طرازات كرايسلر 300 غير مباع حتى الآن.
ويتوقع الخبراء في حالة استمرار المبيعات المتردية لكرايسلر 300 في عام 2021 أن السيارة ستعيش أيامها الأخيرة قبل الإعلان الرسمي عن إيقاف إنتاجها خاصة مع تقليص الطرازات المنتجة الجديدة من السيارة.

فئتين لموديل كرايسلر 300 في 2021

وتتحدث التقارير الجديدة أن كرايسلر 300 السيدان الكاملة ستحصل على موديل 2021 مع توفر فئتين من السيارة دون عناصر داخلية راقية مثل اللمسات الخشبية وجلود النابا الفاخرة وغيرها.
وتقدم كرايسلر 300 لعام 2021 بحسب التقارير بمحرك V8 سعة 5.7 لتر لفئة 300 S مع محرك قياسي V6 بقوة 300 حصان.
فيما سيكون هناك فئة أخرى هي 300 تورينج يمكن أن تتوفر بأنظمة الدفع الخلفي أو الكلي بمحرك V6 بسعة 3.6 لتر وبقوة 292 حصان.

زيادة في أسعار كرايسلر 300 2021

كما ذكرت التقارير أن سعر كرايسلر 300 ستزيد بحوالي 495 دولار أي ما يعادل 1850 ريال سعودي.
ويمكن لمالك السيارة أن يدفع ألف دولار للحصول على محرك V8 لتوفير قوة أكبر للسيارة.
وفي حالة دفع الألف دولار الإضافية يرتفع سعر السيارة إلى 43 ألف دولار أمريكي ما يوازي 161.250 ريال سعودي.