تيسلا S بسقف مكشوف في أحدث اعمال دار تصميم إيطالي

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 26 يناير 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 27 يناير 2021
تيسلا S بسقف مكشوف في أحدث اعمال دار تصميم إيطالي
مقالات ذات صلة
أكثر 5 سيارات خسرت بسبب فيروس كورونا
بالصور: سيارة تتحول لغرفة نوم من مرسيدس
سيارة هيونداي كونا 2021: مميزاتها وعيوبها وتشويق لنسخة N

قدم دار آريس ARES الإيطالي نسخة معدلة من سيارة تيسلا موديل S الكهربائية الشهيرة بسقف مكشوف في أحدث لمساتها وإبداعاتها.

واستعرض دار آريس الإيطالي لمسته الإبداعية التي أضفاها على سيارة تيسلا موديل إس الكهربائية الشهيرة من خلال النسخة المكشوفة ليقدم أول عمل من هذا الشكل لسيارة من سيارات تيسلا.

تيسلا S بسقف مكشوف في أحدث اعمال دار تصميم إيطاليوذكر دار التصميم الإيطالي تفاصيل ما قدمه من لمسات تعديلية على سيارة تيسلا موديل إس وذلك من خلال إزالة الأبواب الخلفية وأيضاً الأعمدة الوسطية.

واستبدل دار آريس الأبواب الخلفية والأعمدة الوسطية بأبواب طويلة جديدة تناسب سيارات الكشف.

تيسلا S بسقف مكشوف في أحدث اعمال دار تصميم إيطاليوزودت آريس سيارة تيسلا موديل إس بصندوق أمتعة جديد أكبر في المساحة ليمنح قائد السيارة مساحة تخزينية أكبر.

ولم تتوقف التعديلات عند ذلك الحد، بل قدم الدار الإيطالي كذلك مجموعة من الأدوات المصنوعة من ألياف الكربون.

تيسلا S بسقف مكشوف في أحدث اعمال دار تصميم إيطاليوحافظ الدار الإيطالي للتعديلات على الأداء الديناميكي والهيكل العام لتيسلا ولكن مع تعزيزات إضافية للأجزاء الجانبية من الهيكل.

كما قدم دار آريس الإيطالي للتعديلات مقصورة مكشوفة بتصميم خلفي تم صنعه خصيصا لتيسلا موديل إس بجلود فاخرة بيضاء تم تخييطها بشكل يدوي.

لص داخل جدران تيسلا: سرق آلاف الملفات السرية

ومن ناحية أخرى، تلقت الشركة الأمريكية الرائدة في صناعة السيارات الكهربائية تيسلا لطمة قوية، بعد أن اكتشفت وجود لص بين الموظفين قام بتسريب معلومات سرية للغاية.

وكشفت تقارير عالمية أن المهندس أليكس خاتيلوف قام بسرقة ملفات لم تكن تفكر تيسلا في الكشف عنها بأي حال من الأحوال.

قصة المهندس اللص في تيسلا

كشفت الشركة الأمريكية تيسلا عن بعض تفاصيل حادث السرقة الذي سيبقى في ذاكرة الجميع لفترة طويلة، حيث أكدت تيسلا أن مهندس البرمجيات أليكس خاتيلوف قام بتخزين آلاف الملفات السرية في الحاسب الشخصي.

وحينما واجه مسؤولي تيسلا المهندس أليكس، حاول تبرير موقفه أن الأمر تم دون عمد، وإنه قد نسيها على الحاسوب وحاول إتلافها.

تيسلا ترفع دعوى على المهندس اللص

أعلنت شكرة تيسلا الأمريكية أنها قد قامت برفع دعوى رسمية ضد مهندس البرمجيات أليكس خاتيلوف، وأكدت الشركة أن خطوة رفع الدعوى عليه لها أولوية، خاصة أن الملفات السرية التي تم سرقتها في غاية الأهمية.

محتوى النصوص المسروقة من تيسلا

خلال الدعوة المقدمة تيسلا ضد مهندس البرمجيات أليكس خاتيلوف، أكدت الشركة الأمريكية أن هذه الملفات تحديدًا، التي يصل عددها إلى 6 آلاف ملف، ستكشف هندسة الشركة وستساعد شركات أخرى للوصول إلى مستويات أفضل وتحقيق عمليات عكسية بأقل تكلفة ودون جهد يذكر، وبالتأكيد دون حق.

وأوضحت الشركة الأمريكية أن شركات السيارات التي ستستقبل هذه الملفات السرية بصدر رحب ستكون شريك أساسي في هذه الجريمة.

قام بسرقة تيسلا بعد أيام من تعيينه

المثير للجدل والشكوك أن مهندس البرمجيات أليكس خاتيلوف تم تعيينه في فريق عمل الشركة الأمريكية تيسلا في يوم 28 ديسمبر من العام المنقضي 2020، ولم يستمر طويلًا وترك العمل بعد 10 أيام، بالتحديد في اليوم السادس من شهر يناير الجاري.

رد أليكس خاتيلوف على اتهامات تيسلا

في حديث خاص مع وكالة بلومبيرج، صرح مهندس البرمجيات أليكس خاتيلوف أن قيام تيسلا برفع دعوة كان بمثابة المفاجأة الغير متوقعة.

وأوضح قائلًا "لقد قمت بنقل الملفات إلى حسابي الشخصي على الـ Dropbox لكي أقوم بعملي المعتاد لكن على حاسوبي الشخصي"

وأكد أليكس خاتيلوف "لا أعلم كيف وصفوا هذه الملفات بالسرية، أنا لا امتلك أي سلطة للدخول إلى أي معلومات سرية من الأساس".

واختتم مهندس البرمجيات حديثه مع وكالة بلومبيرج قائلًا "لم يتحدث أحد معي أو يخبرني أن استخدام الـ Dropbox ممنوعًا".

ليست المرة الأولى التي تتهم فيها تيسلا أحدًا بالسرقة

يأتي ذلك بعدما قررت شركة تيسلا الأمريكية لصناعة السيارات الكهربائية أن ترفع دعوى قضائية ضد منافستها ريفيان بتهمة سرقة أسرار الشركة ومحاولة إغراء موظفيها بشكل غير قانوني.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية "د.ب.أ" أن تيسلا اتهمت ريفيان بسبب استخدامها لوسائل تندرج تحت بند المنافسة غير العادلة وذلك في دعوى قضائية قدمت إلى محكمة سان خوسيه في ولاية كاليفورنيا.

إغراء الموظفين للحصول على الأسرار 

وأضافت تيسلا إلى أن ريفيان حاولت إغراء موظفين يعملون في الشركة من أجل الحصول على معلومات سرية الإفصاح عنها يضر بمصالحها.

ووصفت تيسلا في الدعوى أن ريفيان حاولت سرقة معلومات سرية والتي تعد من الشروط الأساسية للتنافس وذلك عند مغادرة موظفي تيسلا من الشركة للبحث عن فرص عمل جديدة.

وأشارت تيسلا إلى أن ما تقوم به ريفيان يعد تصرف خاطئ وخطير ويهدد مصالحها بشكل واضح وهو أمر لا يجب السكوت عليه ولذلك قامت برفع دعوى قضائية.

ريفيان ترفض الاتهامات

ومن جانبها، رفض ريفيان كل الادعاءات التي وجهتها تيسلا وذكرت على لسان متحدث باسمها بأن ما ذكرته الشركة الأخرى لا أساس له من الصحة بل ويتعارض مع ثقافة ريفيان وروحها والسياسات المتبعة فيها.

آمال تيسلا تتحطم على أعتاب الصين

لم يسعد كثيرًا إيلون ماسك الملياردير والمدير التنفيذي لشركة تسلا لصناعة السيارات الكهربائية باللقب الذي اقتنصه مطلع العام الجاري "أغنى شخص في العالم"، وتلقى صدمة ضربت كل جهوده في الصين.

انفجار سيارة تيسلا يضرب أحلام تيربو

انتشر بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لطراز تيسلا 3، رصد الفيديو السيارة لحظة انفجارها في إحدى مواقف السيارات في أحد الأحياء السكنية بمدينة شنغهاي الصينية.

ووفقًا لوكالات أنباء عالمية لم يسفر الانفجار عن إصابات تذكر، ولكن أثار جدلًا واسعًا حول مكانة طرازات تيسلا في أسواق السيارات الصينية.

وأوضحت وكالات الأنباء أن الانفجار نجم عن أسباب فنية وعطل في إحدى قطع السيارة السفلية، ولكن لم يكشف أحد حتى الآن ماهية هذه العطل أو حتى القطعة التي تسببت في الانفجار.

وفي كل الأحوال يعتبر هذا الانفجار ضربة في أساس سمعة تيسلا في أسواق السيارات الصينية، بالرغم من لم تكشف الشرطة بعد هل السيارة صدرت من مصانع الشركة في الصين أم أنها مستوردة.

ليس الانفجار الأول لسيارات تيسلا في الصين

يعتبر ليس هذا الانفجار الأول لسيارات تيسلا بشكل مفاجئ، ففي 23 أبريل 2019 انتشر مقطع فيديو لانفجار سيارة "تيسلا" موديل "إس" الشهير، وذلك أثناء وقوفها في أحد مواقف السيارات، في مدينة شنغهاي الصينية، وأظهر مقطع الفيديو صدور انبعاثات وسحابة من الدخان من سيارة تيسلا إس، قبل أن يحدث الانفجار.

وفور نشر الفيديو تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي اللقطات، خاصة على منصة "ويبو" الصينية التي شهدت أكثر من 5 مليون زيارة ومشاهدة للفيديو، مع تعليقات ساخرة مثل "تيسلا تشتعل ذاتياً".

ومن جانبها، أعلنت "تيسلا" عبر حسابها الرسمي على "ويبو" أنها بعد اكتشاف الحادث أرسلت فريقاً إلى الموقع، للبحث والوصول للأسباب، بمساعدة السلطات المعنية بذلك في الصين، وأكدت أن الحادث لم يسفر عن أي إصابات.

وفي 4 سبتمبر عام 2020 ورصدت لقطات فيديو في مدينة سانمينغ الصينية انفجار سيارة كهربائية من طراز "بايك" وذلك خلال شحنها في أحد مراكز الشحن السريع الخاصة بالسيارات الكهربائية في المدينة.

وفي البداية اشتعل حريق في السيارة وحاول رجال الإطفاء السيطرة على الموقف وقاموا بتوجيه المياه في اتجاه ألسنة اللهب المشتعلة والتي تطل من السيارة قبل أن تنفجر فجأة في مشهد مرعب.

ويتوقع الشهود العيان أن الحريق اشتعل بسبب خلل في بطارية السيارة إذ أن ألسنة اللهب ظهرت من تحت غطاء المحرك.

فيما يرى البعض أن رجال الإطفاء لم يتعاملوا مع الموقف بالشكل المثالي خاصة وأن ضخ المياه في اتجاه سيارة كهربائية في محطة شحن قد يكون أحد أسباب زيادة الأمر سوءً.

وتحدث البعض على مواقع التواصل الاجتماعي عن أنه كان من المفترض إطفاء الحريق بالمواد الثقيلة التي توجد في مطفأة الحريق الموجودة في السيارات وليس بالماء خاصة وأن الحريق نشب في سيارة كهربائية.

ولا تقلل هذه الانفجارات من أهمية السيارات الكهربائية والمميزات العديدة التي تقدمها سواء في الحفاظ على البيئة أو في خفض تكاليف الاستهلاك وغيرها من المميزات، ولكن ستجعل انتشارها بطئ نسبيًا في انتشارها.

حيث يتجه العالم وخاصة قارة أوروبا نحو تعميم استخدام السيارات الكهربائية بأكبر صورة ممكنة وهو ما يظهر في الدعم الحكومي الضخم لتحفيز المواطنين على شراء سيارات كهربائية.