دبي تستبدل كلمة تاكسي على سيارات الأجرة بأسماء السائقين

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 21 أبريل 2021
دبي تستبدل كلمة تاكسي على سيارات الأجرة بأسماء السائقين
مقالات ذات صلة
تفاصيل عمل سيارات الأجرة بدون سائق كروز في دبي
سائق تاكسي في دبي يتحول إلى محقق
5% من سيارات الأجرة في دبي تنطلق بدون سائق بحلول 2023

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في دبي عن إطلاق مبادرة تجريبية لاستبدال كلمة تاكسي بأسماء سائقي سيارات الأجرة.

وكشفت هيئة الطرق والمواصلات في دبي بأنها أطلقت مبادرة استبدال كلمة تاكسي بأسماء سائقي سيارات الأجرة تقديراً لعطائهم للمواطنين والمقيمين بالإمارة من خلال الخدمات المهمة التي يقدمونها.

وذكرت هيئة الطرق والمواصلات عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور "انستغرام": إلى الأبطال الموجودين معنا في كل رحلة، والأبطال الذين أبقوا دبي تتحرك في أصعب الأوقات، والأبطال الذين يضيفون الحياة إلى شوارعنا كل يوم؛ نحن فخورون بك ونعرفك ونقدر كل ما تفعله".

وأكدت هيئة الطرق والمواصلات في دبي بأنها برهنت على مدى تقديرها لجهود سائقي سيارات الأجرة في الإمارة من خلال هذه المرحلة التجريبية التي ستسمح للعملاء بالتعرف على الأشخاص الذين يقودوا سياراتهم.

ويأتي ذلك بعدما أشارت الهيئة إلى أن سائقي سيارات الأجرة يعانون من فقدان الشعور بالهوية على المستوى العالمي وهو ما دفعها لوضع أسمائهم على السيارات التي يقودونها تكريماً لمجهوداتهم في العمل.

كما وصفت هيئة الطرق والمواصلات في دبي سائقي التاكسي بأنهم كانوا بمثابة شريان الحياة خلال تفشي فيروس كورونا خاصة وأن الانتقال بسيارات الأجرة كان أحد الوسائل الرئيسية القليلة المتاحة.

تاكسي للقيادة الذاتية في دبي بحلول 2023

تستعد إمارة دبي في دولة الإمارات العربية المتحدة بأن تطلق خدمة التاكسي ذاتي القيادة في غضون عامين وبحلول عام 2023.

ويأتي ذلك بعدما اتفقت حكومة إمارة دبي مع شركة كروز في صفقة بدعم من كل من سوفت بانك ومايكروسوف وهوندا.

وتعتبر علامة كروز هي أحد العلامات التابعة لشركة جنرال موتورز الأمريكية العملاقة في صناعة السيارات.

وينتظر بأن تستخدم الإمارة تاكسي ذاتي القيادة كهربائي يشبة المكوك ولا يحتوي على عجلة قيادة أو دواسات للبنزين والمكابح، وتم تصميم هذه المركبة من أجل الانطلاق على الطرق السريعة.

وكشفت شركة جنرال موتورز للمرة الأولى عن مركبة Cruise Origin التي ستستخدم كتاكسي ذاتي القيادة في يناير من 2020.

وينتظر بأن تؤسس شركة كروز مقر جديد في دبي بعد إبرام الصفقة مع حكومة الإمارة لكي تكون مسؤولة عن نشر وتشغيل وصيانة سيارات التاكسي الذكي ذاتي القيادة.

وكشفت التقارير بأن خدمة كروز للتاكسي ذاتي القيادة ستبدأ بعدد محدود من المركبات ولكنها تشمل خطة ضخمة ستصل إلى 4 آلاف مركبة ذاتية القيادة بحلول عام 2030.

ويأتي تعاقد دبي مع كروز من أجل إطلاق مشروع التاكسي ذاتي القيادة ضمن استراتيجية النقل ذاتي القيادة في دبي.

وأكد مطر محمد الطاير المدير العام ورئيس مجلس إدارة هيئة الطرق والمواصلات بأن دبي تبحث عن الاعتماد بشكل أكبر على النقل ذاتي القيادة خلال السنوات المقبلة.

وينتظر بأن تبدأ خدمة التاكسي ذاتي القيادة في مناطق محددة في إمارة دبي على أن تتوسع تدريجياً لتشمل أجزاء أخرى من الإمارة حتى تغطيها الخدمة بالكامل.

فوائد كبيرة لمشروع النقل ذاتي القيادة 

ومن جانبه قال ولي عهد دبي الشيخ حمدان بن محمد إن الاتفاقية مع كروز تعتبر بمثابة خطوة رئيسية نحو تحقيق استراتيجية دبي للنقل الذاتي والتي تستهدف تحويل ربع أي ما يوازي 25% من إجمالي الرحلات في دبي إلى نقل ذاتي القيادة عبر عدة وسائل نقل مختلفة وذلك بحلول عام 2030.

وينتظر بأن يخفض تاكسي القيادة الذاتية تكاليف النقل بما يقدر بحوالي 900 مليون درهم سنوياً بالإضافة إلى توفير 1.5 مليار درهم من خلال خفض التلوث البيئي بنسبة تصل إلى 12% سنوياً.

ويتوقع بأن يحقق النقل ذاتي القيادة عائدات تصل إلى 18 مليار درهم وهو ما سيرفع العائدات الاقتصادية ويزيد من كفاءة قطاع النقل خلال القرن الحالي.

وتعتبر السيارات ذاتية القيادة الكهربائية صديقة للبيئة ومناسبة تماماً لأصحاب الهمم وكبار السن وهو ما سيفيد المواطنين والمقيمين في الإمارة.

كما ينتظر بأن تخفض المركبات ذاتية القيادة من حوادث الطريق في الإمارة بنسبة تصل إلى 90% من الحوادث التي تنتج عن الأخطاء البشرية.

ويوفر تاكسي كروز للنقل ذاتي القيادة إمكانية حجز المركبات من خلال تطبيق ذكي على الهاتف المحمول.

ويمكن كذلك من خلال التطبيق الذكي على الهاتف التحكم في المناخ داخل مركبة النقل الذاتي ومحطة الراديو وغيرها من المميزات.

تاكسي دبي: إقبال على خدمة الأيدي الأمينة

الجدير بالذكر أن تقارير صحفية متخصصة في أخبار عالم السيارات كانت قد كشفت خلال شهر سبتمبر الماضي بعض تصريحات مؤسسة تاكسي دبي، التي أكدت فيها أن خدمة "الأيدي الأمينة" تسهد إقبال جيد للغاية بالرغم من الأجواء السلبية المنتشرة في العالم بسبب انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

وأوضحت مؤسسة تاكسي دبي أن الإقبال الجيد على الخدمة بالرغم من كورونا جاء بعد تميز "الأيدي الأمينة" على صعيد وسائل الأمان والرفاهية كوسيلة للتنقل، على صعيد جميع الفئات، الأطفال وكبار المواطنين والمقيمين والسيدات وطلبة المدارس.

وفي هذا السياق، صرح مدير إدارة التشغيل والشؤون التجارية في مؤسسة تاكسي دبي مروان الزرعوني قائلًا "خدمة الأيدي الامينة انطلقت في عام 2011 ، وكان الهدف الأول منها هو توفير الخصوصية والراحة التي يحتاجها المتعاملون في تنقلاتهم اليومية".

وأردف "نتيجة لهذه الخصائص المميزة، شهدت الخدمة إقبالاً بالرغم من الأجواء العامة الناتجة من انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19".

وأكد مروان الزرعوني "نحرص على توفير سبل الإجراءات الاحترازية والوقائية لحماية الركاب، سواء على صعيد تعقيم السيارة أو من جانب السائق والسائقة بما يضمن الحفاظ على سلامة المتعاملين، الأمر الذي أعطى ثقة كبيرة في الاستفادة من هذه الخدمة"

وأضاف مدير إدارة التشغيل والشؤون التجارية في مؤسسة تاكسي دبي "تتوفر الخدمة على مركبات أجرة تاكسي دبي، ومركبات أخرى حديثة وفخمة من نوع تسلا، انفينيتي ولكزس، ضمن رسوم خدمة تنافسية متاحة لجميع الفئات حيث تبدأ التعرفة بقيمة 25 درهماً بمجرد تشغيل العداد، وتحتسب قيمة درهم و86 فلساً عن كل كيلومتر، وتتوفر خصومات حسب مدة العقد المبرم، وإنه يمكن طلب الخدمة عن طريق الاتصال بمركز خدمة المتعاملين التابع للمؤسسة أو من خلال الموقع الإلكتروني".