ديفيد بيكهام صديق السيارات الكهربائية والكلاسيكية

  • تاريخ النشر: منذ 6 أيام
ديفيد بيكهام صديق السيارات الكهربائية والكلاسيكية
مقالات ذات صلة
هند القحطاني تستعد لشراء سيارة من علامة فارهة
جراج جاستن بيبر: بنسخة خيال علمي من رولز رويس
يمتلكها ممثل كوميدي: هذه الرويس الوحيدة في العالم

أعلنت الشركة البريطانية الشهيرة لصناعة السيارات لوناز عن دخول اللاعب السابق ونجم فريق ريال مدريد ومنتخب إنجلترا ديفيد بيكهام في استثمار ضخم مع الشركة.

وتعتبر مجموعة لوناز واحدة من أشهر الشركات البريطانية في هذا المجال، وهي شركة متخصصة في صناعة السيارات الكهربائية صديقة البيئة.

بالإضافة إلى خطوط إنتاج أخرى متخصصة في تحويل الطرازات الكلاسيكية النادرة إلى سيارات صديقة للبيئة، سواء بالاعتماد على الأنظمة الهجينة أو الطاقة الكهربائية لتوليد الحركة دون انبعاثات كربونية ضارة، ودون الحاجه للاستغناء كليًا عن هذه السيارات النادرة لإنقاذ كوكب الأرض من التلوث.

ديفيد بيكهام يستثمر في السيارات صديقة البيئة

يشتهر النجم العالمي في عالم كرة القدم والأزياء بدخوله في مبادرات خيرية تهدف لنشر السلام على الكوكب، لذا ليس من الغريب أن نجد ديفيد بيكهام يساهم بجزء من ثروته في عملية استثمار ناجحة مع الشركة البريطانية الشهيرة لصناعة السيارات لوناز.

وأعلن اللاعب الإنجليزي السابق في صفوف مانشستر يونايتد عن بدء الاستثمار في شركة لوناز البريطانية بنسبة وصلت إلى 10%، وهي نسبة ليست ضئيلة في عالم الاستثمار عزيزي قارئ تيربو العرب.

وبهذا الاستثمار، انضم ديفيد بيكهام رسميًا إلى مستثمرين من العيار الثقيل، مثل عائلتي روبين وباركلي، كما جاء القرار بالتزامن مع الخطط التوسعية للشركة البريطانية.

لوناز تساهم في صناعة الكهربائية الأولى من رولز رويس

تتعاون شركة لوناز البريطانية، مع عملاق صناعة السيارات رولز رويس، لتطوير أول نسخة كهربائية من السيارة الفارهة.

ويأتي التعاون بين العملاقين البريطانيين على صعيد المحرك، حيث تطور لوناز محرك قوي من فئة فانتوم V الكلاسيكي، بدعم خاص من محركات تعتمد على الطاقة الكهربائية صديقة اليبئة.

ويتوقع الخبراء أن تصل قوة بطارية السيارة إلى حوالي 120 كيلو وات، مع القدرة على السير لمسافة تصل إلى 483 كيلو متر في الشحنة الواحدة.

ومن المتوقع أيضاً أن يدخل الطراز الكهربائي الأول من رولز رويس إلى أسواق السيارات في الولايات المتحدة بسعر يصل إلى 450 ألف دولار.

ديفيد بيكهام يعشق عالم السيارات

من المعروف عالميًا عشق ديفيد بيكهام وعائلته للطرازات الأيقونية النادرة، ومشاركتهم في العديد من الفعاليات الخاصة بعالم صناعة السيارات.

حيث أعلنت الشركة العريقة لصناعة السيارات الفارهة مازيراتي الشهيرة في مجال صناعة السيارات الرياضية الفارهة عن اختيار نجم كرة القدم الإنجليزية السابقة ديفيد بيكهام ليكون السفير العالمي الجديد لسياراتها.

وأكدت مازيراتي بأنها ترى ديفيد بيكهام بمثابة الشريك المثالي وذلك بسبب أنه أيقونة رياضية وكذلك صاحب العديد من الأنشطة الخيرية ومن رجال الأعمال بالإضافة إلى كونه رائداً في مجال الأزياء أيضاً.

وقال باولو توبيتو الرئيس التنفيذي لقسم التسويق في شركة مازيراتي: "تمضي العلامة قُدماً نحو مرحلة جديدة كلياً تتمحور حول تحدي المعايير القائمة بالاعتماد على جوهرها المستند إلى الابتكار وقوتها المدفوعة بالشغف والتفرّد في التصميم. وتعكس الشراكة مع ديفيد هذه القيم كافة".

أما ديفيد بيكهام نجم كرة القدم الإنجليزي فعلق من جانبه بقوله إنه متحمس لبدء الشراكة مع العملاقة مازيراتي، العلامة الإيطالية الشهيرة التي تشاركه الشغف بأفضل ملامح الابتكار والتصميم.

وأردف بيكهام بأنه يتطلع للتعاون مع مازيراتي عن كثب في هذه المرحلة المهمة في تاريخ العلامة لمواصلة نموهم على الصعيد العالمي.

وينتظر بأن تنطلق شراكة مازيراتي وبيكهام من خلال إنتاج فيلم يستعرض قيم الابتكار في العلامة، ويقوم بيكهام خلال هذا الفيلم بقيادة إحدى سيارات مازيراتي ويستمتع بما تحمله هذه التجربة من عدة مفاجآت.

وسيظهر بيكهام خلال هذا الفيلم وهو يقود سيارة مازيراتي تروفيو الرياضية متعددة الاستخدامات إس يو في التي تعول عليها العلامة الإيطالية العريقة لتحقيق نجاحات كبيرة في الأسواق.