رئيس فيراري يستقيل بشكل مفاجئ من منصبه

  • تاريخ النشر: الخميس، 17 ديسمبر 2020
رئيس فيراري يستقيل بشكل مفاجئ من منصبه
مقالات ذات صلة
تعرف على صاحب لقب أفضل شخصية سيارات 2021
تعديل فورد برونكو يحولها لوحش بـ6 عجلات
تأخير إصدار ألفا روميو تونال بسبب ناقل السرعة

فاجأ المدير التنفيذي لفريق فيراري الإيطالي لويس كاميلري شركته وجميع المتابعين لأخبار السيارات باستقالته.

وعزى لويس كاميلري المدير التنفيذي لفريق فيراري استقالته إلى أسباب شخصية.

وتأتي استقالة كاميلري من فيراري بعدما تولى مهمته في عام 2018 عقب وفاة الرئيس السابق للشركة سيرجيو مارتشيوني.

واستطاع كاميلري أن يحقق نمو مستمر للعلامة الإيطالية الشهيرة حتى خلال العام الحالي الذي مرت فيه شركات السيارات بظروف صعبة بسبب فيروس كورونا المستجد وآثاره الكبيرة على عالم صناعة السيارات.

وبفضل عمل كاميلري تمكنت أسهم فيراري من القفز بنسبة 50% وهو ما عزز من مكانة الشركة في السوق العالمي للسيارات.

وتبحث فيراري منذ علمها باستقالة كاميلري على إيجاد الشخص المناسب الذي سيحل بدلاً منه في منصب المدير التنفيذي للشركة.

فيراري تبيع أحد سياراتها الشهيرة في مزاد لصالح الأطفال

قررت شركة فيراري الإيطالية الشهيرة في مجال صناعة السيارات بيع أحد سيارتها الشهيرة في مزاد علني عبر شبكة الإنترنت يذهب دخلها لصالح أحد منظمات الأطفال في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأعلنت فيراري أنها جمعت حوالي 750 ألف دولار لصالح البرامج التعليمية بمنظمة إنقاذ الطفولة الأمريكية من خلال بيع طراز روما جراند.

ووقع اختيار منظمة إنقاذ الطفولة الأمريكية للتبرع بهذا المبلع بسبب عملها في كافة أنحاء الولايات المتحدة مع تقديمها لموارد تعليمية مجانية دعماً للآباء ومقدمي الرعاية للأطفال.

ويأتي دور الشركة الإيطالية بعد أن تأثر عدد كبير من الأطفال بسبب جائحة كورونا وتسبب الفيروس وتداعياته في فقدانهم لفرصة التعليم داخل الولايات المتحدة.

وبرغم أن توقيت فتح المدارس في الولايات المتحدة لا يزال محل شك ولكن المنظمة المختصة بتقديم برامج تعليمية للأطفال ستعمل على هل هذه المشكلة بأفضل الطرق الممكنة.

فيراي 488 GT موديفيكاتا بتصميم مبهر وقوة كبيرة

أعلنت شركة فيراري الإيطالية المتخصصة في مجال صناعة السيارات الرياضية الخارقة عن طراز GT 488 موديفيكاتا.

ويعتبر طراز فيراري GT 4800 موديفيكاتا هو إصدار حصري جديد يجمع ما بين تقنيات طرازين مختلفين وهما GT3 488 وGTE المخصصين للمضامير وحلبات السباق.

ومنحت فيراري تحديثات كبيرة على  GT 4800 موديفيكاتا ويظهر ذلك بوضوح على قودة الدفع السفلية للسيارة والتي ارتفعت إلى 1000 كيلوجرام في سرعات 230 كيلومتر في الساعة.

وتظهر GT 4800 موديفيكاتا بجسد كامل من ألياف الكربون باستثناء السقف الذي تم صنعه من الألومنيوم.

ويمتلك طراز GT 4800 موديفيكاتا مكابح جديدة صنعتها فيراري وذلك بالتعاون مع شركة بريمو، فيما زودت السيارة بنظام غلق مكابح جديد حصرياً لهذا الإصدار.

وتستمد GT 4800 موديفيكاتا قوتها من محرك V8 تيربو مزدوج بقوة 700 حصان، وهو ما يعني أنها باتت أقوى من كل من GT3 وGTE.

فيراري تختبر طراز بوروسانجوي في جسد سيارة أخرى

تطور شركة فيراري الإيطالية المتخصصة في مجال صناعة السيارات الرياضية والخارجة طراز "بوروسانجوي" الجديد الذي ينتمي إلى فئة الـSUV.

ويتوقع الخبراء من خلال صور اختبارات بوروسانجوي وكذلك التقارير الصادرة من شركة فيراري أن الطراز الجديد سيطرح في الأسواق بحلول عام 2022.

ونجحت العدسات في التقاط صور لطراز بوروسانجوي الجديد أثناء اختبارها بجسد موديل GTC 4 لوسو وذلك يعني أنها تعتبر في المراحل الاختبارية الأولى حتى الآن.

وما جعل الخبراء يؤكدون أن هذه السيارة هي بوروسانجوي وليست GTC4 لوسو هو إغلان فيراري بنفسها أنها توقفت عن إنتاج هذا الطراز.

كما لاحظ الخبراء بشكل واضح الارتفاع الكبير لهذا الطراز الاختباري مقارنة بسيارة GTC4 لوسو القديمة.

ويعني ذلك أن فيراري حاولت الحفاظ على سرية طرازها الجديد بوروسانجوي الذي يمر بمراحله الاختبارية الاولى عن طريق اختبارها في جسد سيارتها القديمة التي أحالتها للتقاعد.

وهناك العديد من الاحتمالات حول طرح بوروسانجوي الجديدة بعد عامين من العمل منها انطلاقها بمحرك هجين يجمع بين محرك مكون من 6 أو 8 سلندر بمساعد محركات كهربائية.

ويتوقع أن تعلن فيراري خلال الفترة المقبلة عن معلومات أكثر تخص بوروسانجوي الـSUV الجديدة.

SF90 Stradale نظرة خاصة على أولى تجارب فيراري الكهربائية

الجدير بالذكر أن شركة فيراري وضعت قدمها في مجال المنافسة الكهربائية بأول طراز هجين خلال عام 2020 وهو SF90 Stradale.

واقترب موقع "كار آند درايفر" المتخصص في مراجعات السيارات من طراز فيراري الهجين الذي يعمل بمحرك رباعي من فئة Plug-in hybrid والذي يجمع بين الغاز والطاقة الطبيعية وينعكس ذلك على أداء السيارة.

تنطلق سيارة فيراري SF90 Stradale الهجينة الجديدة لعام 2020 بمحرك وقود قوي V8 يساعده ثلاثة محركات كهربائية وهو ما يجعل السيارة تقدم أداءً رياضياً رائعاً على الطريق.

ويرتبط المحرك بناقل حركة أوتوماتيكي من 8 سرعات، وتتحرك السيارة من الثبات وحتى سرعة 60 ميلاً في الساعة خلال 2.5 ثانية.

ويمكن للمحركات الكهربائية أن تدفع سيارة SF90 Stradale لمسافة 16 ميلاً لكل شحن للبطارية دون الاعتماد على المحرك التقليدي.

تقنيات SF90 Stradale

بالنظر للمقصورة الداخلية لفيراري SF90 Stradale نجد شاشة للمعلومات الترفيهية تدعم نظام آبل كاربلاي فقط دون نظام أندرويد أوتو دون أن تكشف فيراري عن السبب في ذلك.

فيما توفر فيراري نظام صوتي مكون من 6 سماعات مكبرة نقية مع نظام توصيل بلوتوث بالهواتف الذكية بالإضافة للنظام الملاحي وتشغيل أنظمة السيارة عبر الأوامر الصوتية.

أنظمة الأمان

تمتلك فيراري SF90 Stradale كاميرا مراقبة للكشف عن محيط السيارة بزوايا واسعة بالإضافة لنظام مساعد في ركن السيارة يعتمد على استشعارات مثبتة بالمنطقة الخلفية.

وطرحت فيراري طراز SF90 Stradale في الأسواق العالمية بفئة وحيدة كوبيه سعرها 625 ألف دولار أي ما يوازي 2.344 مليون ريال سعودي.

يذكر أن منذ فترة، أعلنت "فيراري"، عن الدخول الرسمي الأول إلى عالم السيارات الكهربائية الصديقة للبيئة، من خلال إطلاق SF90 Stradale .

ولكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن، حيث نشرت عدة تقارير صحفية بعض التصريحات على لسان أحد كبار المسؤولين في الشركة الإيطالية العريقة، تكشف عن العيب الأكبر في طرازها الكهربائي الهجين.

وأكدت التقارير أن كبير الخبراء التقنيين بشركة فيراري "مايكل ليترز"، أقر بصعوبة تجربة صناعة السيارات الهجينة، ووصف هذا المجال بالـ"مؤلم".

وأوضح "ليتزر" أن صناعة السيارات بالمحركات الهجينة تدفع المصممين لإضافة المزيد من الوزن، مما يؤثر بالسلب على معدلات التحكم والتسارع في السيارة.

وأكد كبير الخبراء التقنيين بشركة فيراري أن هذا العيب ظهر جلياً من خلال الطراز الهجين SF90 Stradale، الذي تأثر كثيراً بإضافة هذا الكم من الوزن.

ويرى خبراء ورواد عالم السيارات أن هذا العيب يؤثر في صناعة شركة مثل "فيراري"، لا تنتج سوى السيارات ذات السرعة الخارقة.

الجدير بالذكر أن فيراري طرحت طرازها الكهربائي الأول SF90 Stradale بـ4 محركات منفصلة، 3 يعتمد بالكامل على الطاقة الكهربائية، والرابع بمحرك توربيني تقليدي.