رينو تطرح سيارة دفع رباعي هجينة قائمة على فولفو جيلي ستبنى في كوريا

وستكون فريدة من نوعها عن جميع موديلات رينو الأخرى لأنها ستعتمد على منصة الهندسة المعمارية المدمجة من فولفو

  • تاريخ النشر: الجمعة، 14 أكتوبر 2022
رينو تطرح سيارة دفع رباعي هجينة قائمة على فولفو جيلي ستبنى في كوريا
مقالات ذات صلة
كيا تطرح أول سياراتها رباعية الدفع الهجينة
خطة مشتركة بين جيلي ورينو لانتاج السيارات الهجينة
بالفيديو: سيارة دفع رباعي تنعش مبيعات جيلي

وقعت شركة رينو الفرنسية وصانع السيارات الصيني جيلي في عام 2021 مذكرة تفاهم لصفقة شاملة ستشهد تقديم المركبات الهجينة التي تحمل علامة رينو في آسيا باستخدام التكنولوجيا التي توفرها جيلي وعلامتها التجارية فولفو.

بموجب الاتفاقية، سيتم تطوير المركبات وإنتاجها في كوريا الجنوبية من قبل وحدة رينو المحلية، رينو كوريا موتورز، للبيع والتصدير محلياً، مع توقيع رينو للالتزام بأكثر من 900 مليون يورو (حوالي 875 مليون دولار) للمشروع، على مدى السنوات الست المقبلة.

فقد كشفت شركة رينو الفرنسية في إعلان تشويقي عن سيارة دفع رباعي قادمة ستكون هجينة، وستبنى على منصة سيارات فولفو التابعة لشركة جيلي الصينية.

قالت الشركة أنه سيتم بناء السيارة القادمة في كوريا، وأنها تنوي أن تجعل السيارة تنبض بالحياة، وتبنيها في كوريا للبيع في الأسواق المحلية والخارجية.

كما ستكون فريدة من نوعها عن جميع موديلات رينو الأخرى لأنها ستعتمد على منصة الهندسة المعمارية المدمجة من فولفو التي تدعم المركبات مثل فولفو XC40 و Lynk & Co 01.

بينما تم الإعلان عن تفاصيل محدودة حول سيارات الدفع الرباعي القادمة من رينو، لكن المعلومة المؤكدة أنها ستتميز بمجموعة نقل حركة هجينة فعالة وستتنافس في فئة D من السوق.

توضح شركة صناعة السيارات في بيان صحفي هذه السيارة التي قالت أنها لها قدرة RKM على الاستفادة من المنصة الهجينة الجديدة والواعدة جداً، وأضافات ستأخذ شاغليها إلى مستقبل حيث ستعمل التكنولوجيا والابتكار على ربط التنقل والحياة الرقمية وتقديم خدمات رعاية لعملاء الشركة.

يظهر إعلان تشويقي للسيارة أنها ستتخذ شكل سيارة كوبيه SUV أنيقة، من بين التفاصيل الرئيسية التي يمكن رؤيتها تشمل المصابيح الأمامية الرقيقة، والخطوط الواضحة على غطاء المحرك وألواح الربع الأمامي، وخط السقف الأنيق، والباب الخلفي المرتفع، والجناح الخفيف المثبت على السقف.

تستثمر رينو أكثر من 900 مليون يورو (873 مليون دولار) في كوريا الجنوبية في السنوات الست المقبلة، حيث صرح الرئيس التنفيذي لوكا دي ميو أن البلاد ستكون بمثابة قاعدة إنتاج مهمة لها في السنوات المقبلة، وفقاً لتقارير أوتو نيوز.

قال دي ميو "كوريا هي منصة جيدة جداً لتصدير منتجاتنا، كما أن كوريا وقعت اتفاقيات التجارة الحرة مع العديد من البلدان، ولها أدوار كقائد جسر لتصنيع المركبات وتصديرها."

ستشهد شراكة رينو مع جيلي عمل صانعي السيارات معاً في مصنع بوسان السابق، وكذلك في الصين، يُذكر أن جيلي قد تحصل أيضاً على حصة في عرض رينو المخطط لعمليات محرك الاحتراق.