فورد تعلن خططها لإنتاج 600 ألف سيارة كهربائية سنويًا بحلول 2023

  • تاريخ النشر: الجمعة، 19 نوفمبر 2021
فورد تعلن خططها لإنتاج 600 ألف سيارة كهربائية سنويًا بحلول 2023
مقالات ذات صلة
فولكس فاجن تخطط لانتاج مليون سيارة كهربائية بحلول 2023
فورد تفتح خزائنها لإنتاج مليوني سيارة كهربائية سنويًا
نيسان تريد بيع مليون سيارة كهربائية سنوياً بحلول 2022

أعلنت شركة صناعة السيارات الأمريكية متعددة الجنسيات فورد مضاعفة طاقتها الإنتاجية من السيارات الكهربائية المخطط لها بحلول عام 2023 لتصل إلى 600 ألف سيارة كهربائية سنويًا.

وأفاد موقع "electrek" الأمريكي أن الشركة الأمريكية سارعت في السنوات القليلة الماضية في خطتها لتزويد مجموعة سياراتها بالكهرباء.

وقالت الشركة في بيان لها: "بعد بعض التأخيرات، بدأنا أخيرًا في رؤية بعض التقدم، مع تحقيق موستانج ماك-إي بعض النجاح وإطلاق F-150 Lightning العام المقبل".

ولكن من المعلومات التي نشرتها شركة فورد، لا يزال الإنتاج الضخم للسيارات الكهربائية بعيدًا عن السنوات القليلة الماضية.

وفي سلسلة من التغريدات، أعلن الرئيس التنفيذي لشركة Ford Jim Farley عن تسريع آخر لخطط الشركة للدخول في المنافسة مع عمالقة صناعة المركبات الكهربائية حول العالم.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة: "نحن نتعامل مع الأمر مثلما فعلنا ببناء أجهزة التهوية ومعدات الوقاية الشخصية لـ Covid، مهما كلف الأمر، ابحث عن طريقة لمواصلة العمل، حيث نتوقع الآن إنتاج 600 ألف سيارة كهربائية سنويًا على مستوى العالم بحلول نهاية عام 2023، وهي ضعف خطتنا الأصلية، وذلك قبل دخول Blue Oval City ومواقع السيارات الكهربائية الأخرى عبر الإنترنت ".

وتعد Blue Oval City هي المنشأة الجديدة التي أعلنت عنها شركة فورد مؤخرًا كمصنع عملاق جديد للشاحنات الكهربائية الصغيرة مع ثلاثة مصانع عملاقة للبطاريات، فمن المتوقع أن يبدأ المصنع الجديد الإنتاج في عام 2025.

وسيجعل إنتاج 600 ألف سيارة كهربائية، من فورد ثاني أكبر منتج للمركبات الكهربائية من حيث الحجم بعد تسلا، وقال فارلي إن طموح الشركة هو أن تصبح الأكبر.

وسيحتاج صانع السيارات إلى زيادة قدرته الإنتاجية للمركبة الكهربائية بشكل كبير، مع الأخذ في الاعتبار أنه لا يمتلك حاليًا سوى موستانج ماك-إي في الإنتاج.

وستشكل 600000 مركبة كهربائية ما يقرب من 10% من إجمالي الطاقة الإنتاجية لشركة Ford، التي أعلنت في وقت سابق إنها تهدف إلى أن تكون 40% من مبيعاتها كهربائية بالكامل بحلول عام 2030.