لم يحب الصيانة فأشعل مرسيدس بـ 250 ألف دولار

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 19 يناير 2021
لم يحب الصيانة فأشعل مرسيدس بـ 250 ألف دولار
مقالات ذات صلة
مرسيدس تستعد لإطلاق C-Class بنسخة كهربائية كلياً
C-Class 2022 تنطلق رسمياً بعد تطوير كبير من مرسيدس
مرسيدس AMG G63 معدلة تصبح بقوة جبارة

في مشهد أثار استياء البعض من رواد ومحبي العلامة الألمانية العريقة لصناعة السيارات مرسيدس، قام شاب روسي بإشعال النيران في إحدى طرازات الصانع الألماني.

وقام الشاب الروسي ميخائيل ليتفين الذي يمتلك شهرة كبيرة على منصة الفيديوهات العالمية يوتيوب بإضرام النار في طراز Mercedes-AMG GT 63 S وقام بتصويره ونشره على حسابه الرسمي على يوتيوب وباقي مواقع التواصل الاجتماعي.

لماذا أشعل النيران في طراز مرسيدس؟

خلال الفيديو، وقبل لحظات من إشعال طراز Mercedes-AMG GT 63 S في حقل مفتوح، كشف الشاب الروسي عن استيائه الشديد من صيانة السيارة ومن العاملين في توكيل مرسيدس في روسيا، وقرر التعبير عن غضبه بهذه الطريقة بعد ذهابه 5 مرات إلى مركز الصيانة والعودة دون جديد يذكر بحسب قوله.

وبعد نشر الفيديو بـ 3 أيام فقط، حصد مقطع الروسي الشاب ميخائيل ليتفين على عدد مشاهدات مذهل، وصل إلى 10 مليون مشاهدة.

نظرية المؤامرة على فيديو حرق سيارة مرسيدس

ويرى بعض رواد وخبراء عالم السيارات أن ميخائيل ليتفين قام بهذه الخطوة لصالح شركات أخرى منافسة تريد ضرب الشركة الألمانية مرسيدس بطريقة غير مباشرة وحصل على مقابل مادي لتصوير ونشر هذا المقطع، ولكن لم يكشفوا عن هذه العلامات المنافسة، وهل هي داخل ألمانيا أم خارجها؟

عن طرازMercedes-AMG GT 63 S  

يمتلك طرازMercedes-AMG GT 63 S   محرك هائل من فئة V8 الشهيرة، مع دعم بشاحن توربيني قوي، لتستطيع السيارة الألمانية توليد قوة تصل إلى 639 حصان، ويصل سعرها في الأسواق العالمية إلى حوالي 250 ألف دولار أمريكي.

بالرغم من ذلك.. تصنيف مرسيدس ضمن أفضل العلامات التجارية

تمكنت مرسيدس من جديد أن تحصل على مركز متقدم عالميًا بين جميع العلامات التجارية على هذا الكوكب في قائمة تصنيف "أفضل العلامات التجارية العالمية"، الذي يقوم بإدارته وتنظيمه شركة إنتربراند الأمريكية المعروفة والمتخصصة في استشارات العلامات التجارية.

وحصل العملاق الألماني مرسيدس لصناعة السيارات على المركز الثامن عن جدارة واستحقاق كـ "أفضل العلامات التجارية العالمية"، لتكون الشركة الأوروبية الوحيدة التي تأتي ضمن قائمة الشركات العشر الأوائل عالميًا.

كما انه قد استطاعت شركة مرسيدس بنز الألمانية العريقة في مجال صناعة السيارات أن تتألق في عام 2020 رغم العديد من الصعوبات التي واجهتها كبقية حال شركات السيارات الأخرى بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

وتمكنت مرسيدس من إصدار العديد من السيارات الفارهة والمميزة كما زادت من قيمتها في عالم هذه الصناعة وخاصة في ظل تنافسها الشديد والدائم مع الشركات والعلامات المنتجة للطرازات الفارهة

تسريبات عن طراز مرسيدس AMG GT 63 S القادم

كشفت صور تجسسية اختبارات تجريها شركة مرسيدس بنز الألمانية الرائدة في مجال صناعة السيارات على طراز اي ام جي جي تي 63 إس AMG GT 63 S.

ووضعت مرسيدس تمويهات تخفي الواجهة الأمامية لطراز AMG GT 63 S الجديد والذي سينطلق بتحديثات منتصف العمر "فيس ليفت" بعد أن اطلقت الشركة الالمانية طراز AMG GT كوبيه بأربعة أبواب للمرة الأولى في عام 2018.

وينتظر أن تحصل GT 63 S الجديدة على تحديثات في التصميم الخارجي وخاصة في الواجهة الأمامية وخصوصا المصد الخلفي الذي سيختلف عن الموديل السابق.

كما تجري مرسيدس كذلك تحديثات على المقصورة الداخلية لتحسينها وتطويرها من خلال إضافة أحدث نسخ نظام مرسيدس الترفيهي مع شاشة رأسية.

ولن تتوقف تحديثات مرسيدس على الشاشة الرأسية ونظام المعلومات الترفيهية ولكن ستمتد إلى تحسينات على التصميم الداخلي كذلك.

وتشير التقارير إلى أن مرسيدس قد تكشف عن GT 63 S فيس ليفت في العام المقبل على أن يتم بيعها كموديل 2022.

وتظل هذه التقارير محض افتراضات حتى الآن خاصة وأن مرسيدس لم تعلن عن أي معلومات عن وقت الكشف الرسمي لطراز GT 63 S حتى الآن.

وكانت مرسيدس قد اختبرت نسخة هجينة من طراز AMG GT يطلق عليها اسم 73e وتم رصد اختباراتها خلال شهر سبتمبر الماضي وهو ما دفع البعض لتوقع أن تنافس هذه السيارة طراز بورش باناميرا لعام 2021 والتي تمكنت من حصد لقب أسرع سيارة رياضية فارهة بتسجيلها لرقم قياسي على حلبة نوربورغرينغ الألمانية.

وتمتلك AMG GT 73e الجديدة محرك V8 مزدوج تيربو بسعة 4.0 لتر بمساعدة محرك كهربائي لتصبح قوتها الإجمالية حوالي 800 حصان، وتفوق قوة هذه السيارة طراز GT 63 S الحالي الذي يمتلك محرك بقوة تصل إلى 630 حصان مع عزم دوران أقصى 900 نيوتن متر.