بلهجة حادة: فورد تحذر الجميع من تسريب صور طرازاتها

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 26 يناير 2021
بلهجة حادة: فورد تحذر الجميع من تسريب صور طرازاتها
مقالات ذات صلة
أهم 12 سيارة رياضية في تاريخ أمريكا
فورد تقتل فيروس كورونا في سيارات الشرطة بالحرارة
فورد F-150 البيك أب الكهربائية في تصميم تخيلي جديد

كشفت تقارير صحفية عالمية متخصصة في أخبار عالم السيارات عن حالة غضب شديدة داخل جدران الشركة الأمريكية العريقة لصناعة السيارات فورد، وذلك بسبب ظهور العديد من التسريبات لعدد من طرازاتها بطريقة أثارت استيائها.

تسريبات فورد بدأت من العام الماضي

لم تبدأ التسريبات اليوم، ولكنها منذ العام الماضي 2020، حينما انتشرت صورًا للنسخة الإنتاجية النهائية لطرازات كانت تستعد للظهور في أسواق السيارات بشكل رسمي.
وكان أبرز هذه الطرازات التي تم تسريب صورها قبل الكشف عنهم رسميًا في يوم 13 يوليو من العام الماضي، طرازي برونكو وبرونكو سبورت.
وحاليًا تواجه الشركة الأمريكية تسريبات لصور أخرى لطراز "مافريك" موديل العام القادم 2022، بالإضافة إلى العديد من الطرازات الأخرى مثل مونديو أكتيف، وطراز فيوجين الأيقوني الشهير .

تحذيرات شديدة اللهجة من فورد لمسربي الصور

وفقًا للتقارير الصحفية، وجهت الشركة الأمريكية تحذيرًا شديد اللهجة لمن سيقوم بتسريب صور طرازاتها القادمة قبل موعد صدورها الرسمي إلى أسواق السيارات.
وطالبت شركة فورد جميع العاملين من قريب أو من بعيد بالالتزام بسياسات الشركة السرية في حفظ المعلومات الخاصة بجميع التفاصيل وليس صور السيارات الجديدة فقط.
وأكدت فورد الأمريكية أن ليس هناك مجال للتسامح مع أي مصدر قام بتسريب أي معلومة أو صورة عن خطط الشركة قريبة المدى منها والبعيدة أيضًا، ولا يسمح بتداول أي معلومات سوى الصادرة بشكل رسمي منها.

تسريبات معلومات السيارات تضرب شركة تلو الأخرى

منذ أيام، تلقت جدران الشركة الأمريكية الرائدة في صناعة السيارات الكهربائية تيسلا ضربة قوية، بعد أن اكتشفت وجود لص بين الموظفين قام بتسريب معلومات سرية للغاية.
وكشفت الشركة الأمريكية تيسلا عن بعض تفاصيل حادث السرقة الذي سيبقى في ذاكرة الجميع لفترة طويلة، حيث أكدت تيسلا أن مهندس البرمجيات أليكس خاتيلوف قام بتخزين آلاف الملفات السرية في الحاسب الشخصي.
وحينما واجه مسؤولي تيسلا المهندس أليكس، حاول تبرير موقفه أن الأمر تم دون عمد، وإنه قد نسيها على الحاسوب وحاول إتلافها

نجاحات وإخفاقات.. بداية شركة فورد في 2021

بدأت الشركة الأمريكية العريقة لصناعة السيارات فورد عامها 2021 بجائزتين في الأيام الأولى، جاءت من جوائز أمريكا الشمالية للسيارات التي تقام سنويًا للاحتفال بالطرازات الفريدة على عدة أصعدة، أبرزها الإبتكار والتصميم الخارجي والداخلي، الأمان والسلامة مستوى رضا العملاء، والقيمة مقابل المال.
حيث حصل طراز موستنغ ماك إي الجديد كليًا والكهربائية بالكامل، وطراز فورد القوي F150 المخصص للطرق الوعرة والمستحيلة على جائزتي أمريكا الشمالية لعام 2021 عن فئتهما.
وتعتبر هذه المرة الأولى منذ عام 2014 التي تفوز فيها نفس شركة السيارات بأكثر من جائزة من جوائز السيارات في أمريكا الشمالية خلال فعاليات العام نفسه.
 ولكن ليست المرة الأولى التي يحصد فيها طرازين على جوائز، لأن كلاهما كان قد حصل على الجوائز في شهر ديسمبر الماضي عن Edmunds Top Rated Luxury EV و Edmunds Top Rated Truck لعام 2021.
ونجحت موستنغ ماك إي الكهربائية في الحصول على لقب أفضل سيارة للشراء في عام 2021 من قبل The Car Connection و Green Car Reports في وقت سابق الشهر الجاري أيضًا.
وبعد هذه الجوائز بأيام، كشفت تقارير صحفية عالمية متخصصة في أخبار عالم السيارات أن العملاق الأمريكي الشهير فورد بصدد استدعاء حوالي 3 مليون سيارة بسبب خلل فني خطير.
وبالرغم من التظلمات والالتماسات التي تقدم بها العملاق الأمريكي لهيئة سلامة الطرق الأمريكية  NHTSAفي عام 2017، إلا ثاني أكبر شركة صناعة سيارات في الولايات المتحدة لا تمتلك سوى استدعاء هذا الكم الهائل من السيارات.

استدعاء 3 مليون سيارة من فورد بسبب الوسائد الهوائية

كشفت التقارير أن السبب الأساسي في استدعاء هذا الكم من السيارات الذي وصل إلى 3 مليون سيارة من موديلات فورد رانجر وفيوجين وايدج، جاء بسبب مشكلة خطيرة في الوسائد الهوائية التي صنعت على أيدي تاكاتا، التي تتعرض لهجوم شديد للغاية بعض أرقام وإحصائيات خطيرة، ربما تهدد بإغلاقها.
إحصائية خطيرة.. 427 متوفي ومصاب بسبب الوسائد الهوائية
كانت هيئة سلامة الطرق الأمريكية  NHTSAقد كشف في وقت سابق أن هناك 17 مليون مركبة تعتمد على نظام الوسائد الهوائية من تاكاتا التي يجب إصلاحها على الفور، بعدأن أكدت التجارب أن عملية ملئ الوسائد تعتبر خطر كبير على ركاب السيارات التي تحمل هذه النوعية.
كما أكدت الهيئة الأمريكية أن حول العالم هناك 27 حالة وفاة من بينهم 18 حالة وفاة في الولايات المتحدة الأمريكية فقط بسبب هذه النوعية من الوسائد الهوائية.
كما تم الإبلاغ بشكل مباشر عن أكثر من 400 إصابة بسبب نفس مشكلة الوسائد الهوائية من تاكاتا، ومن بين هذه المركبات حوالي 5800 سيارة من فئة B من إنتاج العملاق الياباني لصناعة السيارات مازدا.