تطور هائل في الصين: الـ5G وصلت عالم القيادة الذاتية

  • تاريخ النشر: الإثنين، 31 أغسطس 2020
تطور هائل في الصين: الـ5G وصلت عالم القيادة الذاتية
مقالات ذات صلة
هل تدخل كيا في سباق صناعة طراز آبل القادم؟
انطلاق سينما السيارات في السعودية
التطوير مستمر: مسارات جديدة للحافلات ومركبات الأجرة في دبي

سباق محموم بين كبرى شركات السيارات بشكل خاص وبين الدول العظمى لدخول تكنولوجيا القيادة الذاتية للسيارات شوارعها رسميًا، لتكون الأولى في تاريخ هذا الكوكب.

وبالتأكيد من ضمن هذه الدول ستكون الصين، التي أعلنت في وقت سابق أنها بدأت المرحلة التجريبية لخطوط الحافلات رقم 1 التي تعتمد على تكنولوجيا القيادة الذاتية.

وستنطلق الخطوط التجريبية الأولى للحافلات ذاتية القيادة فى منطقة تشنغ دونغ الجديدة فى مدينة تشنغتشو حاضرة مقاطعة خنان وسط الصين.

وأوضحت تقارير صحفية متخصصة في أخبار السيارات والتكنولوجيا، أن الخطوط التجريبية الأولى للحافلات ذاتية القيادة ستعتمد على تقنية شبكات الـ 5G التي تشهد جدلًا عالميًا كبيرًا وحربًا باردة بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية.

وسيكون لتقنية شبكات الـ 5G دورًا هاما في أنظمة الإدارة والتحكم المتكاملة مثل المحطات الذكية، كما سيتوافر فيها تقنيات التنسيق بين الحافلات والطرق والذكاء الاصطناعي وغيرها من التقنيات المتقدمة .

وأشار البيان الرسمى الصيني إلى أن كل هذه التقنيات والتكنولوجيا الحديثة تساعد على المراقبة الذكية لسير الحافلات وتحذيرات السلامة والتشغيل المنسق بين هذه الحافلات والسيارات الأخرى فى نفس المنطقة.

الجدير بالذكر أن الحكومة الفيدرالية الأمريكية عن سياسة جديدة بخصوص السيارات ذاتية القيادة تمثل تغيرا كبيرا لكيفية تنظيم تكنولوجيا السيارات ووسائل السلامة والأمان الخاصة بها.

وستخضع شركات التكنولوجيا والسيارات المهتمة بهذا النوع من السيارات من الآن فصاعدا لفحص دقيق ومراقبة عن كثب قبل طرح سياراتها للبيع.

حيث سيتم طلب تقييم كامل للسيارات ذاتية القيادة من الشركات المصنعة لها، قبل منحها تصريحا بإطلاقها للبيع في الأسواق، كما سيتم طلب مستندات ومعلومات تغطي 15 موضوعا محددا حول كيفية عمل هذا النوع من السيارات ووسائل الأمان فيها وكيفية اختبارها ومناهج الاختبار.

ومن المقرر أيضا أن يتم السعي خلف منح الإدارة الوطنية لسلامة الطرق السريعة سلطة الموافقة على السيارات ذاتية القيادة قبل إطلاقها للبيع، غير أن ذلك يتطلب موافقة الكونجرس الأمريكي.

وتمثل تلك السياسة الجديدة تغيرا هائلا كان سوق السيارات في انتظاره منذ 50 عاما، حيث ستصبح الحكومة متدخلة بشكل رئيسي قبل طرح السيارة للبيع، بخلاف ما كان قبل ذلك حيث اقتصر التدخل إلى ما بعد طرح السيارات في الأسواق.H