طيران الإمارات ترفض قطع رحلاتها من مطار هيثرو

قال طيران الإمارات إنها لن تقطع الرحلات الجوية من مطار هيثرو

  • تاريخ النشر: الخميس، 14 يوليو 2022
طيران الإمارات ترفض قطع رحلاتها من مطار هيثرو
مقالات ذات صلة
طيران الإمارات ترفض طلب مطار هيثرو بقطع الرحلات الجوية
طيران الإمارات تنجح في إبقاء الرحلات في مطار هيثرو
الاتحاد للطيران تؤكد تأثر الرحلات الجوية لتعطل مطار هيثرو

قالت طيران الإمارات إنها لن تقطع الرحلات الجوية من مطار هيثرو تحت سقف وعدد محدد جديد للركاب، حيث طالب مطار هيثرو شركات الطيران حول العالم بالتوقف عن بيع تذاكر الصيف بسبب الضغوط الكبيرة على المطار بسبب زيادة عدد المسافرين.

قال مطار هيثرو إنه بحاجة إلى قطع حوالي 4000 مقعداً يومياً للعمل بنجاح، وطالبت شركات الطيران بقطع المقاعد ووقف بيع الرحلات الصيفية.

لكن جاء الرد من طيران الإمارات فقال: "أمهلنا مطار لندن هيثرو الليلة الماضية 36 ساعة للامتثال لخفض الطاقة الاستيعابية، وهو رقم يبدو أنه تم انتقاؤه من فراغ، فاتصالاتهم لم تحدد فقط الرحلات الجوية المحددة التي يجب أن نلقي فيها بالركاب الذين يدفعون رسوماً، ولكنها هددت أيضاً باتخاذ إجراءات قانونية لعدم الامتثال".

حيث قالت طيران الإمارات: "هذا غير معقول وغير مقبول على الإطلاق، ونحن نرفض هذه المطالب، حتى إشعار آخر، تخطط طيران الإمارات للعمل كما هو مقرر من وإلى مطار LHR".

أعلن مطار هيثرو عن سقف الركاب في وقت سابق من هذا الأسبوع وقال إنه سيظل سارياً حتى منتصف سبتمبر، وطالبت شركات الطيران بالتوقف عن بيع تذاكر الصيف لمساعدة المطار وكذلك قطع بعض الرحلات المجدولة.

وأضافت طيران الإمارات: "خلاصة القول، إن فريق إدارة مطار لندن هيثرو متعجرف بشأن المسافرين وعملائهم من شركات الطيران، كانت جميع الإشارات على انتعاش قوي في السفر موجودة، ولأشهر، كانت طيران الإمارات تتحدث علناً عن هذا الأمر لذا من غير المقبول تقليل الأعداد وإلغاء الرحلات بهذا الشكل".

يستقبل مطار لندن هيثرو حالياً حوالي 104000 مسافر يومياً، ولكن وفقاً للقواعد الحالية، تم تخفيض ذلك إلى 100000 لتقليل مخاطر التأخير والإلغاء.

من المتوقع أن تتأثر حوالي عشر رحلات فقط يومياً، ما يقرب من 600 خلال الشهرين المقبلين من الصيف، ومن المتوقع أن يستقبل المطار حوالي 70 ألف رحلة إجمالاً خلال تلك الفترة، تم تهديد الإجراءات القانونية ضد مطار لندن هيثرو من قبل مزود الخدمة سويسبورت بسبب التخفيض المستمر في الرحلات الجوية، حيث تم بالفعل وضع خطط التوظيف لصيف مزدحم.

كما تمت مناقشة إجراءات الإضراب بشأن رواتب عمال التزود بالوقود لمدة 72 ساعة اعتباراً من 21 يوليو، مما يزيد من الاضطراب المحتمل.

مطار هيثرو ليس الوحيد الذي قام بإلغاء وتأخير الكثير من الرحلات، فمطار لوتون يحتل المرتبة الرابعة في القائمة الأوروبية لأسوأ أداء، حيث تم تأجيل 66% من الرحلات وإلغاء 2.7كذلك مطار لندن جاتويك أيضاً في المركز العاشر في قائمة الاضطرابات مع تأجيل 59% من الرحلات وإلغاء 1.4%.