ميشلان الفرنسية للإطارات تخفض توقعات الطلب خلال العام الحالي

الغموض يحيط بآفاق النمو الاقتصادي

  • تاريخ النشر: الخميس، 28 يوليو 2022
ميشلان الفرنسية للإطارات تخفض توقعات الطلب خلال العام الحالي
مقالات ذات صلة
ميشلان تحول الإطارات القديمة إلى ساعات
ميشلان تعمل على تحسين أفضل إطار في العالم
توقعات بتحسن مبيعات رينو الفرنسية خلال العام الجاري

خفضت شركة صناعة الإطارات الفرنسية ميشلان توقعات للطلب على الإطارات خلال العام الحالي بسبب حالة الغموض التي تحيط بآفاق النمو الاقتصادي في العالم، مع استمرار تأثير اضطراب سلاسل الإمداد على إنتاج السيارات.

وفي حين أبقت الشركة على مستهدفاتها المالية للعام الحالي،  حذرت من تأثيرات معدل التضخم المرتفع واختناق سلاسل الإمداد.

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن  ميشلان تتوقع حاليا تراجع الطلب على إطارات سيارات الركوب خلال العام الحالي ككل بنسبة 2% سنويا في أسوأ الأحوال أو نموه بمعدل 2% في أفضل السيناريوهات، في حين كانت التوقعات السابقة تشير إلى نمو الطلب بنسبة 4% . كما تتوقع نمو الطلب على إطارات الشاحنات نسبة تتراوح بين 2 و6% خلال العام.

كانت ميشلان قد حذرت في وقت سابق من العام الحالي من ارتفاع نفقات نقل مستلزمات الإنتاج وصعوبة الحصول عليها، في حين تتوقع  تحسن الطلب على الإطارات من جانب شركات السيارات خلال النصف الثاني من العام الحالي.

ورفعت الشركة أسعار منتجاتها ثلاث مرات منذ بداية العام الحالي لتغطية الزيادة في النفقات.

وقال إيف تشابو  المدير المالي للشركة في مؤتمر مع المحللين الاقتصاديين إن "حالة الغموض الحالية في السوق أشد منها قبل ستة أشهر"، مضيفا أن الطلب  على الإطارات جاء أقل من التوقعات في مختلف الأسواق باستثناء الصين.

وكانت ميشلان قد أعلنت فى وقت سابق اليوم الثلاثاء أن صافي أرباحها خلال النصف الأول من العام الحالى بلغ 843 مليون يورو أو 18ر1 يورو للسهم الواحد ،مقارنة ب 03ر1 مليار يورو أو 44ر1 يورو للسهم في العام الماضي، مشيرة إلى وجود بيئة غير مستقرة.

وارتفعت الإيرادات خلال فترة الستة أشهر إلى 29ر13 مليار يورو من 19ر11 مليار يورو العام الماضى .