ألمانيا ترفض قرار الاتحاد الأوروبي بحظر بيع سيارات البنزين والديزل

الاتحاد الأوروبي يوافق على الحظر اعتبارًا من 2035

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 22 يونيو 2022
ألمانيا ترفض قرار الاتحاد الأوروبي بحظر بيع سيارات البنزين والديزل
مقالات ذات صلة
الاتحاد الأوروبي يوافق رسميًا على حظر بيع سيارات البنزين والديزل
اليابان تكشف خطتها لحظر بيع سيارات البنزين والديزل
النرويج ستحظر بيع السيارات التي تعمل بالديزل والبنزين بحلول عام 2025

رفضت الحكومة الألمانية الموافقة على خطط الاتحاد الأوروبي لحظر بيع السيارات الجديدة بمحركات الاحتراق بشكل فعال اعتبارًا من عام 2035، وفقًا لوزير المالية كريستيان ليندنر.

وفي محاولتها لخفض انبعاثات الاحتباس الحراري بنسبة 55 في المائة بحلول عام 2030 عن مستويات عام 1990، اقترحت المفوضية الأوروبية خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنسبة 100 في المائة من السيارات الجديدة بحلول عام 2035.

هذا يعني أنه سيكون من المستحيل بيع سيارات ذات محرك احتراق منذ ذلك الحين.

وأفاد موقع "euronews" الفرنسي أن نواب البرلمان الأوروبي دعموا المقترحات هذا الشهر قبل إجراء مفاوضات مع دول الاتحاد الأوروبي بشأن القانون النهائي.

وقال ليندنر ، متحدثًا في حدث استضافته جمعية صناعة BDI الألمانية، إنه ستستمر فرص محركات الاحتراق.

وأكد أن الحظر كان خطأ ، قائلا إن الحكومة لن توافق على هذا التشريع الأوروبي.

لكن ليندنر ، وهو عضو في حزب الديمقراطيين الأحرار المؤيدين للأعمال التجارية، والذي يتقاسم السلطة مع الديمقراطيين الاجتماعيين والخضر، قال إن ألمانيا ستظل سوقًا رائدًا للسيارات الكهربائية.

من خلال تسريع التحول إلى السيارات الكهربائية عديمة الانبعاثات، يهدف الاتحاد الأوروبي إلى معالجة ربع انبعاثات الاتحاد الأوروبي التي تأتي من النقل، والتي ارتفعت في السنوات الأخيرة.

وأعلنت الشركات بما في ذلك فولكس فاجن بالفعل عن خطط لوقف بيع سيارات محركات الاحتراق في أوروبا بحلول عام 2035، لكن بعض المجموعات الصناعية حذرت من حظر تقنية معينة ، وقالت إنه لا يمكن تحقيق أهداف أكثر طموحًا إلا إذا دعم صانعو السياسة إطلاقًا هائلاً للبنية التحتية للشحن.

ويتفاوض الاتحاد الأوروبي أيضًا على مقترحات لمطالبة الدول بتثبيت نقاط الشحن العامة على فترات منتظمة على طول الطرق الرئيسية.