انفجار باب طائرة على خطوط ألاسكا الجوية يجبرها على الهبوط الاضطراري

أصيب الركاب بالرعب بعد سماع دوي انفجار

  • تاريخ النشر: الأحد، 07 يناير 2024
انفجار باب طائرة على خطوط ألاسكا الجوية يجبرها على الهبوط الاضطراري

كانت طائرة بوينج 737 ماكس 9 التابعة لخطوط ألاسكا الجوية تكتسب ارتفاعاً بعد إقلاعها من بورتلاند.

ثم سمع الركاب دوي انفجار قوي، بعدها اندفع ونشأ ثقب بحجم الثلاجة في جانب الطائرة التي تتسع لـ 220 راكباً.

انفجار باب طائرة على خطوط ألاسكا الجوية يجبرها على الهبوط الاضطراري

وصلت رحلة تابعة لخطوط ألاسكا الجوية إلى ارتفاع 16000 قدم بعد إقلاعها من بورتلاند، أوريغون، متجهة إلى أونتاريو، كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية.

بعد وقت قصير من الإقلاع، انفجرت لوحة في جانب الطائرة بما في ذلك النافذة الأمر الذي دفع الطيار للهبوط الاضطرار، وهبطت الطائرة، التي كانت تقل 171 راكبا وستة من أفراد الطاقم، بسلام بعد حوالي 20 دقيقة في المطار.

وقالت جينيفر هومندي، رئيسة المجلس الوطني لسلامة النقل، خلال مؤتمر صحفي يوم السبت، إن المقاعد المجاورة للانفجار، لحسن الحظ لم تكن مشغولة، كما أن ارتفاع الطائرة يعني أن الركاب كانوا يجلسون على الأرجح مع استخدام أحزمة الأمان. مما زاد من سلامتهم.

تم نقل شخص واحد إلى المستشفى. وقالت شركة الطيران في بيان يوم السبت إن العديد من الركاب على متن الرحلة 1282 أصيبوا واحتاجوا إلى رعاية طبية.

وقالت هوميندي إن مساند الرأس انفصلت عن مقعدين قريبين للركاب، كما اختفى الجزء الخلفي من أحد المقاعد، وبقيت ملابس في المنطقة بعد الحادث، مما أدى إلى انخفاض ضغط المقصورة وأدى إلى الفوضى ورعب الركاب على متن الطائرة.

مقصورة الركاب خضعت لضغط سريع بعد انفصال اللوحة مما سبب في وجود فجوة كبيرة في الجانب الأيسر من الطائرة.

وقال رئيس NTSB: "نحن محظوظون جدًا هنا لأن هذا لم ينته إلى شيء أكثر مأساوية، لم يجلس أحد في 26A و26B، حيث يوجد قابس الباب ووقع الانفجار".

انفجار باب طائرة على خطوط ألاسكا الجوية يجبرها على الهبوط الاضطراري

احترازات قامت بها خطوط ألاسكا الجوية

أوقفت خطوط ألاسكا الجوية مؤقتاً بقية أسطول طائراتها من طراز Boeing 737-9 Max وقالت إنها تقوم بفحص أبواب التوصيل في جميع طائراتها.

يشير "باب التوصيل" إلى جزء من جسم الطائرة الذي يمكن للشركة المصنعة وضعه في مكانه بدلاً من باب خروج الطوارئ، اعتماداً على التكوين الذي تطلبه شركة الطيران.

وقالت إدارة الطيران الفيدرالية يوم السبت إنها أوقفت تحليق العديد من الطائرات من هذا الطراز لإجراء عمليات التفتيش، مما أثر على 171 طائرة تستخدمها شركات الطيران.

قالت خطوط ألاسكا الجوية إنها فتشت 18 طائرة بوينج 737 ماكس 9 في أسطولها يوم السبت وأعادتها إلى الخدمة، ولكن بعد ساعات، عكست مسارها وقالت إن تلك الطائرات ستتم إزالتها "حتى يتم تأكيد التفاصيل حول أعمال الصيانة الإضافية المحتملة مع إدارة الطيران الفيدرالية".