تيسلا تنتج بطاريات متطورة تزيد من نجاح السيارات الكهربائية

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 27 يناير 2021 آخر تحديث: الخميس، 28 يناير 2021
تيسلا تنتج بطاريات متطورة تزيد من نجاح السيارات الكهربائية
مقالات ذات صلة
أسطول إيلون ماسك أغنى رجل في العالم
تسلا تواجه تهمة جديدة في أمريكا
جنرال موتورز تفكر في السير خلف تسلا بقرار تاريخي

أعلنت شركة تيسلا الأمريكية لصناعة السيارات الكهربائية عن خطتها لإنتاج خلايا البطاريات الكهربائية المتطورة وذلك في مصنعها بألمانيا.

وكشفت تيسلا أنها تستخدم مصنع العاصمة الألمانية في برلين في إنتاج خلايا البطاريات الكهربائية المتطورة.

وتذكر التقارير أن مصنع تيسلا في ألمانيا سينتج بطاريات جديدة يمكنها أن تقدم طاقة أكبر بـ6 مرات من البطاريات الكهربائية العادية.

وتذكر تيسلا بأن بفضل بطاريتها الجديدة ستزيد من مدى سياراتها الكهربائية بنسبة 16% تقريبا مقارنة بالسيارات الحالية.

وينتظر بأن تيسلا ستبدأ في إنتاج البطاريات المتطورة بعدد 500 ألف سنوياً مع تشغيل حوالي 12 ألف عامل.

وتطمح تيسلا لاتخاذ خطوة ثانية في هذا المجال من خلال إنشاء مصنع بطاريات مستقبل بقوة 1000 عامل تقريباً.

لص داخل جدران تيسلا: سرق آلاف الملفات السرية

ومن ناحية أخرى، ضربت جدران الشركة الأمريكية الرائدة في صناعة السيارات الكهربائية تيسلا، لطمة قوية بعد أن اكتشفت وجود لص بين الموظفين قام بتسريب معلومات سرية للغاية.

وكشفت تقارير عالمية أن المهندس أليكس خاتيلوف قام بسرقة ملفات لم تكن تفكر تيسلا في الكشف عنها بأي حال من الأحوال.

قصة المهندس اللص في تيسلا

كشفت الشركة الأمريكية تيسلا عن بعض تفاصيل حادث السرقة الذي سيبقى في ذاكرة الجميع لفترة طويلة، حيث أكدت تيسلا أن مهندس البرمجيات أليكس خاتيلوف قام بتخزين آلاف الملفات السرية في الحاسب الشخصي.

وحينما واجه مسؤولي تيسلا المهندس أليكس، حاول تبرير موقفه أن الأمر تم دون عمد، وإنه قد نسيها على الحاسوب وحاول إتلافها.

تيسلا ترفع دعوى على المهندس اللص

أعلنت شكرة تيسلا الأمريكية أنها قد قامت برفع دعوى رسمية ضد مهندس البرمجيات أليكس خاتيلوف، وأكدت الشركة أن خطوة رفع الدعوى عليه لها أولوية، خاصة أن الملفات السرية التي تم سرقتها في غاية الأهمية.

محتوى النصوص المسروقة من تيسلا

خلال الدعوة المقدمة تيسلا ضد مهندس البرمجيات أليكس خاتيلوف، أكدت الشركة الأمريكية أن هذه الملفات تحديدًا، التي يصل عددها إلى 6 آلاف ملف، ستكشف هندسة الشركة وستساعد شركات أخرى للوصول إلى مستويات أفضل وتحقيق عمليات عكسية بأقل تكلفة ودون جهد يذكر، وبالتأكيد دون حق.

وأوضحت الشركة الأمريكية أن شركات السيارات التي ستستقبل هذه الملفات السرية بصدر رحب ستكون شريك أساسي في هذه الجريمة.

قام بسرقة تيسلا بعد أيام من تعيينه

المثير للجدل والشكوك أن مهندس البرمجيات أليكس خاتيلوف تم تعيينه في فريق عمل الشركة الأمريكية تيسلا في يوم 28 ديسمبر من العام المنقضي 2020، ولم يستمر طويلًا وترك العمل بعد 10 أيام، بالتحديد في اليوم السادس من شهر يناير الجاري.

رد أليكس خاتيلوف على اتهامات تيسلا

في حديث خاص مع وكالة بلومبيرج، صرح مهندس البرمجيات أليكس خاتيلوف أن قيام تيسلا برفع دعوة كان بمثابة المفاجأة الغير متوقعة.

وأوضح قائلًا "لقد قمت بنقل الملفات إلى حسابي الشخصي على الـ Dropbox لكي أقوم بعملي المعتاد لكن على حاسوبي الشخصي"

وأكد أليكس خاتيلوف "لا أعلم كيف وصفوا هذه الملفات بالسرية، أنا لا امتلك أي سلطة للدخول إلى أي معلومات سرية من الأساس".

واختتم مهندس البرمجيات حديثه مع وكالة بلومبيرج قائلًا "لم يتحدث أحد معي أو يخبرني أن استخدام الـ Dropbox ممنوعًا".

ليست المرة الأولى التي تتهم فيها تيسلا أحدًا بالسرقة

يأتي ذلك بعدما قررت شركة تيسلا الأمريكية لصناعة السيارات الكهربائية أن ترفع دعوى قضائية ضد منافستها ريفيان بتهمة سرقة أسرار الشركة ومحاولة إغراء موظفيها بشكل غير قانوني.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية "د.ب.أ" أن تيسلا اتهمت ريفيان بسبب استخدامها لوسائل تندرج تحت بند المنافسة غير العادلة وذلك في دعوى قضائية قدمت إلى محكمة سان خوسيه في ولاية كاليفورنيا.

إغراء الموظفين للحصول على الأسرار 

وأضافت تيسلا إلى أن ريفيان حاولت إغراء موظفين يعملون في الشركة من أجل الحصول على معلومات سرية الإفصاح عنها يضر بمصالحها.

ووصفت تيسلا في الدعوى أن ريفيان حاولت سرقة معلومات سرية والتي تعد من الشروط الأساسية للتنافس وذلك عند مغادرة موظفي تيسلا من الشركة للبحث عن فرص عمل جديدة.

وأشارت تيسلا إلى أن ما تقوم به ريفيان يعد تصرف خاطئ وخطير ويهدد مصالحها بشكل واضح وهو أمر لا يجب السكوت عليه ولذلك قامت برفع دعوى قضائية.

ريفيان ترفض الاتهامات

ومن جانبها، رفض ريفيان كل الادعاءات التي وجهتها تيسلا وذكرت على لسان متحدث باسمها بأن ما ذكرته الشركة الأخرى لا أساس له من الصحة بل ويتعارض مع ثقافة ريفيان وروحها والسياسات المتبعة فيها.

تيسلا تفكر في طرح سيارة قد تجعلها الأكثر انتشاراً

كشفت تقارير مهتمة بأخبار شركة تيسلا الأمريكية المتخصصة في مجال صناعة السيارات الكهربائية عن اعتزامها صناعة سيارة بسعر منخفض.

وكشف التقرير أن مصنع تيسلا في الصين يخطط لإنتاج سيارة بسعر يبدأ من 25 ألف دولار فقط وقد تطرح في الأسواق في توقيت قريب ومفاجئ للكثيرين.

وتتحدث التقارير عن أن السيارة ستكون صغيرة الحجم ورخيصة مقارنة بطرازات تيسلا الأخرى وستطرح في السوق الصيني بشكل أولي.

يأتي ذلك بعد فترة وجيزة من ظهور تقارير تتحدث عن إنتاج تيسلا لسيارة رخيصة في عام 2022، ويستند بناء السيارة الاقتصادية الجديدة على هيكل موديل 3 وبسعر قد يتراوح ما بين 90 إلى 110 ألف ريال سعودي.

كما تشير التقارير إلى أن تيسلا ترغب في استغلال الإقبال المتزايد في السوق الصيني على سياراتها.

تيسلا توسع شعبيتها 

وتأمل تيسلا في أن توسع شعبيتها في السوق الصيني الذي يعتبر الأكبر في العالم من خلال هذه السيارة الجديدة.

وتكشف المعلومات بأن تيسلا حصلت على موافقة على سيارتها من الصين خلال شهر سبتمبر الماضي.

ويبدو أن الصين ستحصل على تأكيدات المنتج النهائي في مارس المقبل من عام 2021.

وربما تنتشر السيارة ويتم طرحها في السوق الأوروبي كذلك ولن يقتصر وجودها على السوق الصيني فقط.

وتطمح تيسلا في أن تجذب العملاء في السوق الأوروبي خاصة وأن الكثير منهم يبحثون عن سيارات كهربائية بأسعار مناسبة.