رينو تطلق علامة تجارية جديدة لإنقاذها

  • تاريخ النشر: الجمعة، 04 سبتمبر 2020
رينو تطلق علامة تجارية جديدة لإنقاذها
مقالات ذات صلة
الخسائر المرعبة لشركات السيارات تستمر بسبب كورونا
التحالف يحقق الأحلام: هل تعود ميتسوبيشي غالانت؟
رينو زوي تتفوق على تيسلا في السوق الأوروبي

كشفت شركة رينو الفرنسية لصناعة السيارات عن هيكلة جديدة للمؤسسة تضم 4 علامات تجارية وذلك في محاولة لإنقاذ نفسها من الموقف المتعثر الذي تعاني منه الشركة الفرنسية منذ فترة.

وذكرت رينو في بيان رسمي أنها ستطلق علامة تجارية رابعة إلى جانب كل من رينو وداتشيا وألبين على أن تتخصص العلامة الرابعة في تقنيات النقل الجديدة.

وأعلنت رينو أن كل علامة تجارية ستكون لها إدارة كبيرة ومنفصلة عن العلامات الأخرى وذلك من أجل الحصول على أكبر قدر من العمل والرؤية.

ويأتي ذلك بعدما تولى دي ميو رئاسة شركة رينو خلال شهر يوليو الماضي بعدما أعلنت الشركة عن خسائر قياسية بلغت حوالي 7.3 مليار يورو أي ما يوازي 8.06 مليار دولار خلال النصف الأول من عام 2020 وذلك بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" والذي وجه ضربة موجعه إلى صناعة السيارات.

كما أن التحالف الثلاثي بين رينو وميتسوبيشي ونيسان لا يسير بالشكل الأفضل وهو الأمر الذي يجعل من مصير هذا التحالف مهدد بالخطر.

وتعمل رينو على إعادة هيكلة شاملة لها خلال هذا العام وهو ما تسبب في شطب حوالي 14.6 ألف وظيفة في كافة مصانعها وشركاتها حول مستوى العالم.

كما قللت الشركة الفرنسية من إنتاجيتها بمقدار يصل إلى الخمس في ظل كل محاولاتها لتخفيض النفقات بمبلغ يصل إلى ملياري يورو للصمود في وجه الخسائر المرعبة.

وتستمر رينو في هيكلة طويلة تستمر خلال السنوات المقبلة إذ تطمح الشركة إلى خفض الطاقة الإنتاجية إلى 3.3 مليون سيارة بحلول عام 2024 بدلا من 4 ملايين سيارة تصنعها سنوياً.

يذكر أن تقارير عالمية متخصصة في أخبار عالم المحركات كشفت أن طراز ميغان من الشركة الفرنسية العريقة رينو يلفظ أنفاسه الأخيرة في الأسواق العالمية، في خبر محزن لمحبي ورواد عالم السيارات.

وكشفت التقارير أن الشركة الفرنسية بصدد الإعلان عن توقف صناعة هذا الطراز إلى أجل غير مسمى، بسبب الانخفاض الشديد الذي ضرب مبيعاته في أسواق عالم السيارات حول العالم، والتي يظن الخبراء أنها نتجت عن انتشار الطرازات التي تعتمد على المحركات الكهربائية الصديقة للبيئة.

وأكدت التقارير أن طرازات رينو ميجان تعاني بشدة على صعيد المبيعات، خاصة في أسواق السيارات الأوروبية.

وفي هذا السياق صرح مصدر مسؤول داخل جدران شركة رينو قائلًا "مستقبل طراز ميجان أصبح مهددًا، بعد أن شهد تراجع ملحوظ في نسبة المبيعات منذ عام 2010، وذلك في أسواق سيارات القارة الأوروبية".

كما أوضح مدير قسم التصميمات الهندسية في رينو "لورينز فاندين آكر" أن مع تراجع نسبة مبيعات طراز مبيجان وتركيز الشركة في المستقبل على صناعة السيارات الكهربائية سيدف رينو لإحالة "ميجان" للتقاعد.

وجهزت رينو الجيل الجديد من ميجان بملامح أكثر حداثة بالإضافة لنظام معلومات جديد. 
وتنوي رينو أن تطرح ميجان بكشافات LED مع صدامات معدلة وتغيير في شكل الهيكل الخلفي للسيارة. 

ويقدم الصانع الفرنسي الجيل الجديد من ميجان بنسخة دفع هجين، وتمتلك السيارة محرك بنزين سعة 1.6 لتر بالإضافة لمحركين كهربائيين. 
وستحظى المقصورة الداخلية للسيارة بشاشة لمس بالإضافة لتجهيز السيارة بمساعد للقيادة في الزحام وكذلك على الطرق السريعة. 

الجدير بالذكر أن طراز رينو ميجان ظهر لأول مرة عام 1995 من القرن الماضي، وفي كل عام ينال تقييمات ممتازة من رواد ومحبي عالم السيارات.