سباق بين شركات السيارات على تقنية تدليك أقدام الركاب

  • تاريخ النشر: الأحد، 28 فبراير 2021
سباق بين شركات السيارات على تقنية تدليك أقدام الركاب
مقالات ذات صلة
أطول سيارة في العالم تستعد لظهورها بعد الترميم
5 نجوم من هوليوود شاركوا في سباقات سيارات حقيقية
سيارات يفضلها الأمير محمد بن سلمان

منافسة شرسة بين رواد وعمالقة صناعة السيارات حول العالم في إنتاج أفضل الطرازات من حيث التصميم، الأداء، الأمان والسلامة وبالتأكيد الأنظمة والخصائص الترفيهية.

وفي هذا السياق، كشفت تقارير صحفية عالمية عن منافسة حامية جديدة بين رواد وعمالقة صناعة السيارات حول العالم على تقنية جديدة تدليك أقدام ركاب السيارات، والتي ستعرف باسم تقنية GM.

ويدور السباق بين الشركات على تسجيل براءة اختراع هذه التقنية الترفيهية الجديدة في عالم السيارات في مكتب براءات الاختراع الأمريكي.

وأكدت التقارير أن المتقدم في هذا السباق حتى الآن، هو العملاق الأمريكي لصناعة السيارات الفاخرة جنرال موتورز.

لكن كيف تعمل تقنية GM لتدليك أقدام الركاب؟

تعتمد تقنية GM لتدليك أقدام الركاب على أكياس هوائية صغيرة التي يمكن ملؤها أو تفريغها يمكن أن تعمل كمدلك للقدم في حالة وضعها في أرضية مقصورة ركاب السيارة.

وكانت شركات أخرى عملاقة قد أعلنت عن تواجد هذه التقنية الترفيهية ولكن لم يعترف بها بشكل كامل، ومن بين هذه الشركات، العملاق الكوري هيونداي، التي أضافتها في بعض الطرازات الفارهة التي اطلقتها في وقت سابق، لكن لا يمكن الاعتراف بها كبراءة اختراع حتى الآن.

أودي أضافت تقنية GM لتدليك أقدام الركاب

الشركة الألمانية الرائدة أودي التي كشفت عنها في طراز أودي A8، ولكن واجهت مشكلة ضرورة انتقال الراكل للمقعد الخلفي ورفع الأقدام على المسند الذي يطوي لأسفل من ظهر مقعد الراكب الأمامي، واعتمد أودي في وقتها أن سيارتها تندرج تحت قائمة السيارات الليموزين الفارهة، لذا لا يتوقع أن يقودها مالكها بنفسه وسيكون هناك سائق مخصص.

هوندا تراجعت عن استخدام هذه التقنية لأجل الـ GM

تتراجع بعض الشركات عن استخدام تقنية معينة، لم تنل إعجاب عملائها، وذلك لأن التقنيات الحديثة في السيارات لا تروق دائمًا للجميع، لذلك ظهر اسم شركة هوندا لتكون بين تلك الشركات التي أوقفت تقنية لم تلقى النجاح المتوقع.

هذا ما أعلنته هوندا في وقتها، ولكن التقارير أشارت أيضًا أن شركة هوندا اليابانية العريقة لصناعة السيارات تخلت عن إحدى التقنيات من أجل التركيز على سباق تقنية GM لتدليك أقدام الركاب.

ولكن هذه النقطة بالتحديد في التقرير غير مؤكد، حيث أكدت الشركة اليابانية هوندا في وقتها أنها لاحظت أن الكثير من السيارات الحديثة توجهت إلى استبدال أزرار أنظمة المكيف بشاشات لمسية، وهو أمر غير محبب بالنسبة للكثير من السائقين، لذلك قررت العودة إلى الأزرار والمقابض الدائرية في أحدث سياراتها.

وفي وقتها حصلت هوندا على آراء مختلفة من العملاء تشرح لهم بأنه مع الشاشة اللمسية، يحتاج السائق الى أن ينظر إلى الشاشة عندما يرغب في تغيير درجة الحرارة، ولكن في حالة الأزرار والمقابض، من السهل حفظ أماكن الأزرار وطريقة استخدامها من دون الحاجة إلى إزاحة العينين عن الطريق.