فولفو تنتقد السيارات ذاتية القيادة

انتقدت شركة فولفو السويدية، الرائدة في صناعة السيارات، السيارات ذاتية القيادة الموجودة حاليًا

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 24 يناير 2023
فولفو تنتقد السيارات ذاتية القيادة
مقالات ذات صلة
صور فولفو ستصنع سيارة ذاتية القيادة لشركة اوبر
فيديو: شاهد تقنية القيادة الذاتية المدهشة في سيارات فولفو
صور فولفو تنير معرض ديترويت للسيارات بسيارة ذاتية القيادة

انتقدت شركة فولفو السويدية، الرائدة في صناعة السيارات، السيارات ذاتية القيادة الموجودة حاليًا.

فولفو تسخر من السيارات ذاتية القيادة

ووفقًا للرئيس التنفيذي لشركة فولفو، جيم روان، لا يزال حُلم الاعتماد على السيارات ذاتية القيادة بعيد المنال، على الرغم من نضج التكنولوجيا الخاصة به في الآونة الأخيرة.

وحسب ما ذكره موقع موتو وان، قال روان أيضًا إن النظام الحالي لتصنيف السيارات ذاتية القيادة إلى خمسة مستويات ما هو إلا هراء كبير، لافتًا أن الإدعاءات غير المثبتة حول تطوير المركبات ذاتية القيادة تثبت صورة غير صحيحة للصورة.

وفي مقابلة مع وسائل الإعلام الأسترالية، أوضح الرئيس السابق لشركة Dyson أن هناك مستويين فقط من القيادة الذاتية: الأول مع وضع اليدين على عجلة القيادة (Advanced Driver Assist Systems أو ADAS)) رفع اليدين عن عجلة القيادة (القيادة الذاتية.

وقال أيضًا إن تقنية الاستقلالية الكاملة موجودة بالفعل ، لكن المشكلة تكمن في اللوائح الخاصة ببعض الدول، التي لا تسمح حاليًا بالتحكم الذاتي الكامل دون تدخل العنصر البشري.

وقال مدير فولفو أن القيادة  الذاتية لت تعد الاختيار الأمثل داخل مدينة حيث توجد مدارس، وأعمال طرق ، حيث يوجد الكثير من التغييرات كل يوم.

وتطابق وجهة نظر روان مع الرئيس التنفيذي السابق لشركة فولفو هاكان سامويلسون، الذي دعى إلى أن التصور العام للسيارات ذاتية القيادة ليس إيجابيًا كما قد يعتقد البعض.

وأضاف أنه لا يزال الكثير من الناس يشككون في التكنولوجيا الخاصة بآلية القيادة ولديهم مخاوف بشأن سلامتها.

لكن هذا لا يعني أن فولفو ستتوقف عن تطوير التكنولوجيا المتقدمة فيما يتعلق بـ السيارات ذاتية القيادة.

ولا تزال الشركة تعمل على تطوير مجموعة برامجها التي ستؤدي إلى تقنية قيادة مستقلة بالكامل في المستقبل.

كما وأضاف روان: "من ناحية التكنولوجيا، أنا واثق تمامًا من أننا سنمتلك التكنولوجيا للقيام بذلك عندما يسمح التشريع بحدوث ذلك في ظروف معينة".