أيرلندا الشمالية تُخطط لقانون جديد يحظر التدخين في السيارات بها أطفال

  • تاريخ النشر: الإثنين، 11 أكتوبر 2021
أيرلندا الشمالية تُخطط لقانون جديد يحظر التدخين في السيارات بها أطفال
مقالات ذات صلة
مرسيدس V تقدم أفضل حل لقانون مقاعد الأطفال في السيارة
مرسيدس تخطط لطرح سيارة عائلية جديدة
فولفو تخطط لتركيب مستشعرات ليزر على جميع السيارات الجديدة

في محاولة لحماية الأطفال والمراهقين من خطر التدخين السلبي، قرر وزير الصحة في أيرلندا الشمالية "روبن سوان" وضع خطة لقانون جديد يعمل على حظر التدخين داخل المركبات المغلقة عند وجود أكثر من شخص في السيارة.

ويركز القانون الجديد على المرافقين داخل المركبات من الأعمار الصغيرة، فالتدخين في وسائل النقل العام أو سيارات العمل التي يتواجد فيها أكثر من شخص واحد سيصبح مخالفًا للقانون وسُيعاقب صاحبه بدفع غرامة.

كما يركز قانون حظر التدخين داخل السيارات، على السيارات التي تقوم بنقل أطفال ومراهقين، وأوضح الوزير السبب إلى أن صغار السن أكثر عرضة لآثار التدخين غير المباشر، فهم يتنفسون بسرعة أكبر ما يعني استنشاق هواء ملوث بالتدخين أكثر لكل رطل من وزن الجسم مقارنة بالبالغين، بالإضافة لأضرار التدخين السلبي البالغة على نمو أدمغة الأطفال والمراهقين وتعريض الدماغ لمشاكل نمو طويلة المدى".

كما أشار إلى مخاطر النيكوتين التي قد تُسبب الإدمان بدرجة كبيرة، مع وجود مخاوف من أنها قد تكون بمثابة بوابة للتدخين للأعمار الصغيرة في المستقبل".

ومن المخطط أن يشمل القانون منع بيع أشكال ومنتجات التدخين والنيكوتين الأخرى، مثل السجائر الإلكترونية الـ vaping لأي شخص يقل عمره عن 18 عامًا، والتي أصبحت أكثر تداولاً وانتشارًا بين الشباب.

وتشمل العقوبات المفروضة دفع غرامات ثابتة قدرها 50 جنيهًا إسترلينيًا للمخالفين، ومن المُخطط أن يدخل قانون حظر التدخين في السيارات والمركبات العامة حيز التنفيذ أوائل العام المُقبل 2022، وذلك في حال دعمه والموافقة عليه في اللوائح الجديدة من قِبل أعضاء جمعية أيرلندا الشمالية.

يُذكر أنه تم فرض حظر على التدخين في السيارات التي تنقل أطفالًا في إنجلترا وويلز منذ أكتوبر عام 2015، ولحقت بها أيرلندا الشمالية من خلال دخول قانون حظر التدخين حيز التنفيذ في عام 2016.

 لكن القانون الجديد يأتي ضمن مساعي أيرلندا الشمالية الأخرى التي تهدف إلى توسيع لوائح حظر التدخين الحالية لتشمل "المركبات الخاصة التي يوجد بها أطفال،وزعندما يكون هناك أكثر من شخص في السيارة وفي السيارات المغلقة، مع تحجيم تداول السجائر الالكترونية.

وأشار وزير الصحة الأيرلندي إلى إن الدرسات تشير إلى أن عدد الشباب الذين يُدخنون في أيرلندا الشمالية يتناقص بشكل متزايد ومطرد في السنوات الأخيرة بفضل القوانين المفروضة وحملات التوعية، لكن مع مواجهة تحدي جديد وهو اتجاه الشباب والأعمار الأقل إلى استخدام السجائر الالكترونية والفايبنج بديلا عن السجائر العادية، وهو ما يحتاج إلى بذل المزيد من الجهود وإصدار قوانين لمنع الشكل الجديد من التدخين ومنه انتشاره.