زيادة أقساط التأمين على السيارات الكهربائية في الصين

  • تاريخ النشر: الإثنين، 03 أكتوبر 2022
زيادة أقساط التأمين على السيارات الكهربائية في الصين
مقالات ذات صلة
زيادة أقساط تأمين السيارات على السائقين في الإمارات
زيادة الطلب على السيارات الكهربائية في الصين يحرك البوصلة العالمية
انفجار سيارة كهربائية أثناء شحنها في الصين

من المعروف الآن أن سوق السيارات في الصين هو الأكبر في العالم، ويتم اعتماد الكهربة بوتيرة سريعة.

زيادة أقساط التأمين على السيارات الكهربائية في الصين

ومع ذلك، يتعامل المستهلكون الصينيون الآن مع الآثار الجانبية غير المتوقعة للدفع نحو سيارات "الطاقة الجديدة: زيادة أقساط التأمين بشكل كبير.

وفي هذا الصدد، أفادت CNBC أن أقساط التأمين على سيارات الطاقة الجديدة (التي تشمل المركبات الكهربائية والهجينة) أعلى بنسبة 20 في المائة في المتوسط ​​مما ستكون عليه للسيارات التي تعمل بالوقود التقليدي.

ووفقًا لـ Wenwen Chen، مدير S & P Global Ratings، المسؤول عن أبحاث الشركة في China Insurance، وجدت الشركات أن نسبة الخسارة أعلى بكثير بالنسبة لمركبات الطاقة الجديدة مقارنة بمركبات الاحتراق الداخلي.

وهذا هو أحد العوامل العديدة التي تدخل في تحديد أسعار التأمين، ويذكر تشين أنه قد يكون أعلى بسبب استخدام مركبات الطاقة الجديدة أجزاء لم يتم إنتاجها بكميات كبيرة، وبالتالي فهي أكثر تكلفة.

وسبب آخر محتمل ذكرته هو الاحتمال الأكبر للحوادث المكلفة. حيث تُظهر البيانات من قسم مكافحة الحرائق والإنقاذ بوزارة إدارة الطاقة الصينية أنه في الربع الأول من هذا العام، تم الإبلاغ عن 640 حريقًا جديدًا لمركبات الطاقة.

 وهو ما يزيد بنسبة 32 في المائة عن نفس الفترة في عام 2021. وهذا الرقم أيضًا أعلى بكثير من الرقم القياسي.

وإجمالي الزيادة في حرائق مركبات النقل بشكل عام، والتي بلغت 8.8٪.

وذكرت الوزارة كذلك أن خطر نشوب حرائق أكبر بالنسبة للمركبات الجديدة مقارنة بالمركبات التقليدية.

بينما تأتي الزيادة في الحوادث في أعقاب النمو الهائل في قطاع سيارات الطاقة الجديدة.

وشكل هذا القطاع 3.26 مليون عملية بيع في الفترة من يناير إلى أغسطس من هذا العام، أي أكثر من ضعف إجمالي المبيعات للفترة نفسها من عام 2021 وشكل ما يقرب من 25 في المائة من إجمالي مبيعات سيارات الركاب في البلاد.

وإمكانات النمو في هذا القطاع تجعل الشركات المصنعة تتدافع لإدخال منتجات جديدة، حتى مع دخول الشركات غير المتخصصة في صناعة السيارات مثل Huawei في المعركة.

فيما يعتبر تطوير المركبات الكهربائية الجديدة أبسط من الأنواع الأخرى من المركبات، مما يشجع على دخول المزيد من اللاعبين إلى هذه الفئة.

ومع ذلك، لا توجد حتى الآن بيانات محددة حول ما إذا كان كل هذا يؤدي إلى زيادة مخاطر الحوادث.