دراسة تكشف العلامة التجارية ذات الأداء الأسوأ والأقل موثوقية

حصلت تلك السيارة على الدرجات الأسوأ

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 14 فبراير 2023
دراسة تكشف العلامة التجارية ذات الأداء الأسوأ والأقل موثوقية

في مرة واحدة كل عام تقوم شركةجي دي باور بنشر دراسة حول موثوقية حول المركبات في الولايات المتحدة الأمريكية، واختيار الأفضل والأسوأ.

الإصدار الجديد لعام 2023 يلقي نظرة على أداء السيارات المباعة في عام 2020 من حيث الجودة، المعايير والمشاكل الشائعة لكل 100 مركبة.

كانت العلامة التجارية الأسوأ أداءً هي سيارة لاند روفر، و هي شركة شهيرة تصنع بعضاً من أغلى السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات التي تباع في الولايات المتحدة الأمريكية وذلك بالرغم من ارتفاع أسعارها مقارنة بالعديد من السيارات الأخرى من نفس الفئة إلا أنها كانت الأسوأ من حيث الموثوقية.

يفحص الاستطلاع 184 مشكلة محتملة في 9 فئات في السيارات وهي الطقس، مساعدة القيادة، تجربة القيادة في الخارج، كذلك تشمل الدراسة عناصر مثل الميزات / الضوابط / شاشات العرض؛ المعلومات والترفيه؛ وفي داخل السيارة يتم دراسة مجموعة نقل الحركة، والمقاعد".

كما كان الحال في الماضي، لا يحب السائقون الأجهزة الإلكترونية المعقدة التي تجعل من التعامل معها صعباً مما يخفض من دراجتها من حيث الموثوقية بشكل كبير.

الباحثون في جي دي باور وفرانك هانلي، كبير مديري معايير السيارات في جي دي، علق قائلاً: "من المعتاد في صناعة السيارات تنفيذ المفاهيم والميزات من خلال وضعها في المرتبة الأولى في السيارات المتميزة ذات الأسعار المرتفعة، يصل سعر سيارات لاند روفر في بعض الأحيان إلى أكثر من 100000 دولار، ما يجعل المشكلات فيها غير منطقية مقارنة بسعرها".

صنفت جي دي باور  31 علامة تجارية بناءً على المشكلات لكل 100 مركبة، كان متوسط ​​عدد المشكلات التي حصلت عليها العديد من السيارات هي 186، لكن سجلت لاند روفر درجة 273 لتكون الأسوأ من حيث الموثوقية وعدد المشكلات الموجودة في السيارة.

للمقارنة، كانت العلامة التجارية الأفضل هي لكزس، قسم تويوتا الفاخر، والذي عانى من 133 مشكلة لكل 100 سيارة.

لاند روفر لها تاريخ طويل كعلامة تجارية، تم إطلاق أول طراز لها في عام 1948، استند نجاح العلامة التجارية إلى سياراتها الرياضية متعددة الاستخدامات القوية، والتي كان أداؤها أسوأ في ظروف القيادة المختلفة.

تمتلك شركة تاتا موتورز الهندية الآن العلامة التجارية البريطانية ولم يحالفها الحظ في تحسين جودة لاند روفر.

يمكن أن تكون سيارات لاند رور باهظة الثمن، يبلغ سعر سيارة رينج روفر الراقية 106500 دولار، نموذج واحد سعره فوق 200000 دولار، من الصعب بيع واحدة من أغلى السيارات في أمريكا إذا اعتقد الناس أن جودتها رديئة.

في دراسة فريق جي دي باور، تبين أن العلامات التجارية فيات كرايسلر وجنرال موتورز كانت هي الأخرى الأقل موثوقية بين منافسيها من نفس الفئة.