سيارات لن ترى النور في اليابان عام 2035

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 29 ديسمبر 2020
سيارات لن ترى النور في اليابان عام 2035
مقالات ذات صلة
أسباب انتشار سيارات فارهة ودراجات نارية دون استخدامها في دبي
ماذا لو قامت شركات السيارات بصناعة طراز سانتا؟
بعيدًا عن السيارات: نجمات عالمية يعشقن الدراجات النارية

كشفت تقارير صحفية يابانية متخصصة في أخبار عالم السيارات والبيئة، أن الدولة اليابانية تسعى جاهدة لفرض عملية حظر شاملة للطرازات التي تعتمد على محركات الاحتراق الداخلي، التي تحتاج إلى البنزين والديزل كوقود خلال الـ 15 عام القادمة.

اليابان.. دولة خالية من الانبعاثات الضارة

أكدت التقارير أن هذا القرار جاء ضمن خطة اليابان لتكون دولة خالية من الانبعاثات الكربونية الضارة التي تصدر من عوادم السيارات وخلافه، وذلك في عام 2050.

خطة اليابان لحظر بيع سيارات البنزين والديزل

أوضحت التقارير أن هذا القرار جاء على لسان تصريحات يوشيهيدي سوجا رئيس الوزراء الياباني، الذي أكد على أهمية الاعتماد على الطاقة النظيفة، المتجددة والهيدروجين.

وفي هذا الإطار، قامت الحكومة اليابانية بوضع خارطة طريق محددة لتنفيذ هذه الخطوات، من خلال بعض القوانين والمشروعات مع الاهتمام بمضاعفة استخدام اليابان لمصادر الطاقة المتجددة ثلاث مرات، والاهتمام بالاعتماد على الطاقة النووية بشكل سلمي.

الجدير بالذكر أن اليابان لا تسعى في خطة الحفاظ على البيئة فقط على أرضها فقط، بل تسعى جاهدة للمضي قدمًا في خطة إنقاذ الكوكب من التلوث البيئي، وشاهدنا التعاون الغير عادي بين اليابان وبعض الدول العربية، مثل الإمارات ومصر.

تعاون ياباني مصري في عالم السيارات الكهربائية

صرح ماساكي نوكي سفير اليابان في مصر، أن بلاده تتابع بشكل مستمر جهود الحكومة المصرية في مجال صناعة السيارات الكهربائية، وأكد أن طوكيو تستعد للمشاركة في حلم القاهرة لضم العديد من الطرازات صديقة البيئة.

وأردف السفير الياباني أن عدة دول تتابع التحول في مجال السيارات في مصر، وليس اليابان فقط، وأن المشاركة ستعتمد على محورين.

المحور الأول سيكون إمداد مصر بالتكنولوجيا المطلوبة لدعم وتطوير البنية التحتية لهذه الصناعة، والثاني عن طريق الاستثمار في إنتاج طرازات كهربائية في الأسواق وعلى الطرق المصرية.

وتابع ماساكي قائلاً "نجاح الطرازات الكهربائية في مصر يحتاج إلى خطة طويلة الأمد، ومن جانبنا نسعى للتعاون مع مصر في هذا القطاع، ويتضمن ذلك تطوير ودعم البنية التحتية اللازمة لانتشار هذا النوع من السيارات".

الجدير بالذكر أن مصر بدأت عملية تطبيق الاتفاقية المستقبلية بين مصر وشركة فوتون الصينية في مهرجان شهد حضور العديد من نجوم الفن.

وأثناء الحفل سابق ، استعرضت الشركة سيارتها الكهربائية الجديد "إي موشن" وقامت النجمة المصرية "يسرا" بدعم الاتفاقية واختبار السيارة أمام كاميرات الإعلام، لتدخل مصر حقبة جديدة تنتشر بسرعة كبيرة في الأسواق العالمية للسيارات.

نيسان اليابانية في إكسبو 2020 دبي

في نفس السياق، قامت نيسان باستضافة جلسة افتراضية تكنولوجيا في إطار أسبوع المناخ والتنوع الحيوي الذي ينظمه المعرض المذهل إكسبو 2020 دبي. 

وتطرق الحديث خلال الجلسة المثمرة التي حملت اسم "الكهربة ومستقبل التنقل" إلى أهمية التوصل إلى مستقبل التنقل الذكي بطريقة استمرارية، وقاد الجلسة نائب رئيس مجلس الإدارة ونائب الرئيس الأول للتسويق والمبيعات في نيسان أفريقيا والشرق الأوسط والهند وأوروبا وأوقيانوسيا ورئيس نيسان أفريقيا والشرق الأوسط والهند غييوم كارتييه.

وانضم للجلسة كبار المسؤولين التنفيذيين من شركة نيسان للطاقة والشؤون الخارجية والحكومية والإتصالات.

الطريق إلى المدن الذكية

ناقش أفراد الاجتماع الوضع الحالي للتحول إلى استخدام الطاقة الكهربائية صديقة البيئة، وتبادلوا خلاصة الخبرة بينهم من مشوار نيسان في هذه الصناعة النظيفة التي بدأت منذ عقد كامل وما زالت مستمرة.

وفي هذا السياق، صرح ارتييه قائلًا "تقوم مهمتنا على دعم المدن التي تركز في هذه المنطقة على الإستدامة وتعزيز النقل لتصبح مدناً ذكية. فنحن ندرك من خلال خبرتنا العالمية الواسعة في مجال الكهرباء بأن التواصل مع الشركاء العاملين في مجال النقل والطاقة والشركاء الحكوميين أساسي لنشأة المدن الذكية".

وعلق المدير الإداري للطاقة للشركة اليابانية العريقة لصناعة السيارات نيسان فرانسيسكو كارانزا سييرا عن دور التكنولوجيا الحديثة قائلًا "المهم في إبراز كامل إمكانيات السيارات الكهربائية، وتناول كذلك المفاهيم الخاطئة الشائعة وأسئلة المستهلكين المتعلقة بإستخدام السيارات الكهربائية والتنقل النظيف.